صفحة جديدة 3
:: الرئيسية :: :: التسجيل :: :: التحكم :: :: التقويم :: :: البحث :: :: اتصل بنا ::
 

الإهداءات


   
العودة   موقع قبيلة عنزه الرسمي: الموقع الرسمي لقبائل ربيعه عامه و عنزة خاصه > المركز البحثي لقبيلة عنزه > المقالات العلميه والبحث العلمي
   

المقالات العلميه والبحث العلمي بقلم مؤرخ قبائل السلقا الشيخ جمال بن مشاري الرفدي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-10-2011, 09:47 PM   #31
صاحب الموقع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,720
افتراضي

لقد أفرد لحرب البسوس كتاب جمعه وألفه سلمان الصفواني وقدّم له وحققه وعلّق عليه كلاً من د محمد زينهم ومحمد عزب ود عائشة التهامي ومديحة الشرقاوي 0
ومن القصائد الذي قالها عدي بن ربيعة التغلبي ( الزير ) في مقتل أخيه وائل بن ربيعة التغلبي ( كليب ) وحرب البسوس قال الزير قصيدته المسماه ( خذ العهد ) وهي قصيدة طويلة تبلغ ثلاثة وستون بيتاً مطلعها :
أهـاج قـذاء عـيـني الأذكـــــار *** هدواً فالدموع لها أنحدار
تجود بها الشئون إذا أعترتها *** فليس لدرئه منها أعتفار
وقد أجابه جساس بقصيدة منها قوله :
ألا ابلغ مهلهل مـا لدينـا *** فـأدمعـنـا كـأدمـعـه غـزار
بكينا وائل الباغي علينا *** وكل ليس منه له اصطبار
وقال المهلهل يرثا كليباً في قصيدة تبلغ اربعة واربعون بيتاً مطلعها :
الدار قفراً عفاها بعـد ساكنهــــا *** بالريح بعد ارتحال الحي عافيها
وغالها الدهر أن الدهر ذو غيل *** فأصبحت بلقعـاً قـفـراً مـغـانـيها
فأجابه جساس بقصيدة مطلعها :
بلغ مهلهل عن بكر مغلغـلـة *** منتك نفسك من غي أمانيها
تبكي كليباً وقد شالت نعامته *** حقاً وتضمر أشياء ترجيها
وقال المهلهل قصيدته المسماه ( ذهب الصلح ) مطلعها :
أن تحت الأحجار حزماً وعزماً *** وقـتيـلاً مـن الأراقـم كـهـلاً
قـتـلـتـه ذهـلاً فـلـسـت بـراض *** أو تبين الحيين قيساً وذهلاً
وقال مهلهل عندما طلبت منه بكر الصلح قصيدة تبلغ ثلاثون بيتاً مطلعها:
غـدا الخليطان إذ جـد الخليطان *** عنا بأحداج اجمال واظعان
إذا استبان لهم رأي وقد سكنوا *** صمـداً كأنهـم نخلاً بنجران
وقال المهلهل قصيدة يحث تغلب على القتال وأخذ ثأر كليب مطلعها :
بني تغلب شدو المآزر وأندبوا *** كليباً وهيـوا للعـدو المذاكيـا
جياد يعلكن الشكيم تخالهــــــا *** إذا ما علاهن الليوث سعاليا
ثم بدأت معركة الذنائب فقال مهلهل من قصيدة مطلعها :
من مبلغ بكراً وىل أبيهـــــم *** عـني مغلغلة الـردى الأفعس
وقصيدة شعواء بلق نورها *** تبلا الجبال وأثرها لم يطمس
وللمهلهل قصائد كثيرة في الحرب والمبارز فهو القائل في مطلع أحد قصائده:
لما نعى الناعي كليباً أظلمت *** شمس النهار فلا تريد طلوعا
قتلوا كليباً ثم قالوا أرتعـــوا *** كذبوا لقد منعوا الجياد رتوعا
وقال من قصيدة أخرى مطلعها :
يا آل بكر أنشروا لي كليبـــــــاً *** يـا آل بـكـر أيـن أيـن الـفـــــرار
يا آل بكر أطعنوا معا وطاعنوا *** ثم حلوا صرح السرباح السرار
يتبع
عبدالله بن عبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-10-2011, 09:50 PM   #32
صاحب الموقع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,720
افتراضي

تابع
ومن القصائد الهامة من شعر المهلهل قصيدته المسماه ( الداهية ) والذي يقول منها :
جارت بني بكر ولم يعدلــوا *** والمرء قد يعرف قدر الطريق
حلت وكان البغي من وائل *** في رهط جساس ثقال الوسوق
يا أيها الجاني على قـومـه *** مالـم يكـن كـان لـه بالخـليــــق
جناية لم يدر ما كنههــــــا *** جان ولم يصبح لها بالمطيـــق
كـقـاذف يـومـاً بـاجـرانـــه *** فـي هـوّة لـيس لها من طريق
من شاور النفس في مهمه *** ظنك ولكن من لـه بالمضيـق
أن ركوب البحر مالم يكـن *** ذا مصدر من مهلكات الغريق
ليس أمرؤ لم يعد في بغيه *** عـدامـه تحريق ريـح حـريـق
فـمـن تـعـدى بـغيـه قومـه *** صار إلى رب اللواء الخفـوق
أني رئيس الناس والمرتجى *** العاقـد الشد ورتـق الفتوق
من عرفت يوم حزازى له *** علياء معـد عنـد أخـذ الحقوق
إذا أقبلت حميراً في جمعها *** ومذحج كالعارض المستحيق
وجـمـع هـمـدان لـه لـجــة *** ورايـة تهـوى هـوى الأنـوق
يلمع كلمع الطيـر عقبانهـا *** عـلى أواذي لـج بحـر عميق
فـاحـتـل أوزارهــــــم أزره *** بـرأي محمود عـليهم شفيق
وقـد عـلاهـم اللقاء هبـوة *** ذات جنـاح كشهاب الحـريـق
فـقـلـد الأمـر بـنـو هـاجـر *** منهم رئيس كالحسام الفتيـق
مضطلعاً بالأمر يسمو لـه *** في يوم لا ينساق حلق بـريـق
ذاك وقد\ عن له عارض *** في جنح ليل في سماء بـروق
فذاك لا يـدني بـه غـيـره *** وليس يلـقى مثـلـه في فـريـق
قـل لبـني ذهـل يـردونـه *** أو يصيـروا للصيرم الخنفقيق
فقد ترووا من دم محـرم *** وانتهكـوا حـرمتـه من عقوق
واستشعروا من حربنا مأتماً *** أثابهم نيران حرب عقوق
لا يرقى الدهر لنـا عائـد *** الا عـلـى اثـلاث نـجـل ريــوق
تنفرج الظلماء عن وجهه *** كالليل ولى عن صديع فتيق
ستحمل الراكب منها على *** شقصاء جدور من الشروق
أن أمرؤ ضرجتموه ثـوبـه *** بعـاتـك مـن دمـه كالخـلوق
سيّـد سـادات إذا ضـمهـم *** معظم أمـر يوم عرك وضيق
لـم يـك كالسيـد في قـومـه *** بـل ملكه لـه ديـن بالحقوق
أن نحن لم نثأر به فاشحدوا *** شفاركم منا لحـز الحلوق
ذبحاً كذبح الشاة لا يستقى *** ذابحها ألا بشخب العـروق
أصبـح مـابـين بـني وائـل *** منقطع الحبل بعيـد الصديق
غداً تساقي فاعلموا بيننـا *** أرماحنا من قـاني كالرحيق
بكل مغوار الضحى بهمة *** شمردلي فوق طـرف عتيق
سعالياً يحملن من تغـلـب *** فتيان صدق كليوث الطريق
لـيس أخـوه تـارك وتـره *** وليس عن تطلابكم بالمفيق
فأجابه جسّاس بقصيدة مطلعها :
إنا على ما كان من حادث *** لم نبده القوم بذات الحقـــــــوق
قد جربت تغلب ارمـاحـنـا *** بالطعن إذا جاروا وحز الحلوق
ثم أجابه المهلهل بقصيدة ثانية على نفس القافية مطلعها قوله :
يا بني ذهل قد هيجتموا *** لبني بكراً حروباً كالحريق
وتقحمتم عـلى عـريـة *** حولها كـل أب شبـل حنيـق
ثم بلغ قول المهلهل من باليمامة من بكر فأجابه العيد بن سهل بن شيبان في قصيدة مطلعها :
ليس يغني القول ألا لأمريء *** صادق بالقول يوماً أو مطيق
أن مـن أورد صـعـبـاً نـفسه *** هـــوّة ذات أزوراراً ومـضـيـــــق
ثم ثارت قبائل بكر ضد تغلب وقال مالك بن سعد بن ضبيعة جد الشاعر طرفة بن العبد قصيدة طويلة وميجهة وذلك بعد مقتل بجير بقصة يطول شرحها وقال الحارث بن عباد من قصيدة :
قد تجنبت وائلاً ليفيقوا *** فأبت تغلب على اعتزالي
ثم بدأ سعد يحرض بكر في شعره وممن قال :
الحارث من ذا بعد بكر بن وائل *** يرجى ومن ذا بعد سعد بن مالك
فلا حجبت من بعدنا ذات بهجة *** ولا حـمـلـت أنـثى لفحـل مشـارك
ويا حار كم من سيد وأبن سيد *** إذا مـا التقينـا يعـتـلي بالسنـابـــك
ويا حار كم من ماجد سوف تلتقي *** عليه ذبول العاصفات الشوابك
فـأن تـك ذهـل قـد أتـت بعظيمـة *** فـأتـى لهـا جـار ولسـت تـبـــارك

التعديل الأخير تم بواسطة عبدالله بن عبار ; 03-11-2011 الساعة 09:39 AM
عبدالله بن عبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-10-2011, 09:51 PM   #33
صاحب الموقع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,720
افتراضي

تابع
وللمهلهل قصيدة طويلة مطلعها :
يا لقوم من زفرت الزفرات *** واختلاف الأحزان والعبرات
وأمور تساقط النفس فيها *** لـكـلـيـب ادمـانـهـا صـــــرات
وقال الحارث قصيدته الطويلة بعد مقتل بجير التي يقول بها :
كـل شـيء مـصـيـره لـلـــزوال *** غـيـر ربـي وصـالـح الأعـمـال
وتـرى النـاس ينظرون جميعاً *** ليـس فيهـم لـذاك مـن أحـتـيـال
قـل لأم الأغـر تـبـكي بـجـيــراً *** حـيـل بـيـن الـرجـال والأمــوال
ولـعـمــري لأبـكـيـّـن بـجـيــراً *** ما أتى الماء من رؤس الجبـال
حيل من دونه فسحت دمـوعي *** بـسجـال كـمـثـل سـح الـعــزال
لهـف نفسي على بجيـر إذا مـا *** جالت الخيل يـوم حـرب عضال
وتساقى الكـمـات سـمـاً لقيـعـاً *** وبـدأ البيض من قـبـاب الحجال
وسعت كـل حـرّة الوجه تـدعـو *** يـا لـبـكـر عـزاء كـالـتـمـثـــال
يا بجير الخيـرات لاصلح حـتى *** نمـلأ البـيد من رؤوس الجبـال
ونـقـر الـعـيـون بـعـد بـكـاهــا *** حين تسقي الدماء صدورالعوال
اصحبت وائل تعج من الحـرب *** عـجـيـج الـجـمـال بـالأثــقــــال
لم أكن من جناتهـا عـلـم الـلـه *** وأنـي لـحـرهـا الـيــوم صــــال
قـد تجـنبـت وائـلاً كي يفـيـقـوا *** فـأبـت تغـلـب عـلى اعـتـزالـي
فـأثـابـوا إلـي كـي يـقـتـلـونـي *** وأطـاعـوا مـقـالـة الـجـهّـــــال
وأشـابـوا ذوابـتـي بـبـجـيــــر *** قـتـلـوه ظـلـمـاً بـغـيـر قـتــــال
فـرع بكـر وخيرها كـان فيهـا *** وأبـن شـيـخ مـبـرر مـفـضــال
قـتـلـوه بشسـع نـعـل كـلـيـبـاً *** أن قـتـل الكـريـم بـالشسع غـال
وآثـرتـم أبـا بـجـيـر عـلـيـكــم *** كـأخـي غـابـة أبـي أشـبــــــال
فلقد قـلـت قـولـة غـيـر فحش *** لـيـس قـول الـسـفـاه والأنـذال
لا يجيـر عيني قتيلاً ور رهـط *** كلـيـب تـزاجـروا عـن ضــلال
ثـكـلـتـني عـلـى المـنـيـة أمـي *** وآتـاهـا نـعـي سـمـي وخــــال
فلاشفي من تغلب الغـدر نفسي *** بـيـوم تـذل بـرك الـجـمـــــال
يا لـقـومـي فشمـروا ثـم جـدوا *** وخـذوا حـذركـم ليـوم القتـال
صبروا نفساً على الموت حتى *** يـذهـب الـكـر عنـكم بالسبـال
سفهـت تغـلـب وقـالـت جهـاراً *** خـيـل بـكـر ورجلهـا لا نـبـال
يا بني تغـلب خـذوا الحـذر إنـا *** قـد شربنا بكأس مـوت زلال
فاشربوا كأسها المديرة صرفاً *** حـان مـنـكـم تـصّـرم الآجــال
يا بـني تغـلـب ستـلـقـون مـنـا *** نـطحـة تستبيح غـر الحـجـال
يـا بـني تـغـلـب زعـمتـم بـأنـا *** لا نـبـيـح الـديـار بـاسـتـيصال
يا بـنـي تـغـلـب قـتلتـم قـتيـلاً *** ما سمعنا في مثلـه في الخوال
ربما قد شفيت نفسي وقومي *** مـن بـنـي تـغـلـب وهـم آمــال
لست للحصران شربت شراباً *** أو تـبـيح الـديـار منكـم رجـال
تسـاقى الكـمـاة مـنـا ومـنـهـم *** بسجال السمـام بـعـد السجـال
ولـعـمـري لأقـتـلـن بـبـجـيـــر *** عـدد الـذر والحصا والـرمـال
ولعـمـري لنحـن أصبـر منكـم *** عند تجريـد مرهفات الصقـال
يا لقـومـي لحـادث قـد دهانـي *** ولحـرب يشيـب منهـا قـذالي

أصبحت حـربنـا وحـرب أبينـا *** بـاسـتـعـار تـشـب بـالأهـوال
بـعـد سـلـمٍ وألـف وأجـتـمــاع *** وتـعـاط بـالـعـرف والأمـوال
فلقـد تلحق البـري دم الحـرب *** وتـردى بالأصلـح والمحتـال
وتعاطى أهـل النـهى فتـراهـم *** عـنـد جـد الأمـور كـالأعـزال
ثـم تسموا إلـى الخريدة حـتى *** لا تـواري مـواضع الخلخـال
لا أروم الهـوى زمانـاً عتابـاً *** أو يـذوق العـدات حـر نصـال
يا بني تغلب خذوا الحذر أني *** قـد لبست الغـداة ذيـل المـذال
لأبـيـدن تـغـلـب بـبـجـيـــــــر *** أو يذوق الحتوف غـيـر حـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** لقحت حرب وائـل عن حيـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** جـد والـلـه جـد بـأس عضال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** أتبـقى ليـوم قـولي أحتـيـالي
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** ليس قولي يراد لا بل فعالي
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** ليس دون المجال من اشتغال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** فاض دمـعي عـلي بالتهمـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** ليس دون اللقاء من اعتـلال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** جـد نـوح النـساء بـالأعـوال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** شاب رأسي وأنكرته العوالي
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** ذهب الدهـر صاح بالمفضال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** لـلـسـرى والـغـدر والأصـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** قـربـاهـا لـتـغـلـب الـضــلال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** كـل شقـراء أو أشـقـر ذبـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** كـل دهـمـاء وأدهـم صـهـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***قـربـاهـا بـمـرهـفـات عجـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***كـل جـرداء خـفيـفـة شمـلال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***طال ليلي على الليال الطوال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***غضبـت وائـل فاسـوء حـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***بـاح سري وزلزلوا زلـزالي
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***لأعـتنـاق الأبطـال بالأبطـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***لويروح الجروح قبل الرجال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***وأعـدلا عـن مقـالة الجهـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***ليس قلبي عن القتـال بسال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***صـافـنـات يصفـف بالأذيـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***كـل قـرن لـقـرنـه قـتّـــــــال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***وسـلا مـن مطـارف الأثقـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***وأبذالي من العطاء سـؤالي
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***كـل مهـرٍ مصرصر صهـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***كـل ما هب ذيل ريح الشمال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***لـبـجـيـر مـفـكـك الأغــــلال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني *** ما دعى الهقل هقله الأرالي
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***قـارنـات لمـوجـبـات الكـلال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***بـجـواد يـجـود بـالأمـــــوال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***قـربـاهـا صحيحـة الأكـفـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***ثـم قودوا رعالهـا الـرعـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***قـربـاهـا لأسـمـر عـسّـــال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***مع عـضب معهداً بالصقـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***أن قـتـل الكريّم غـيّـر حالي
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***لـحـلـيـم مـتـوج بـالـجـمـال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***لـكـريـم ذي نـجـدة ونــوال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***لا يـبـاع الـرجال بيع النعال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***للشريـف المتـوج المفضال
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***قـربـاهـا وقـربـا سـربـالـي
قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـني ***لبجيـر فـداه عـمي وخـالي
قـربـاهـا لـحي تغـلـب شوساً *** لأعتناق الكماة يوم المجال
قرباها وقـربـا لامـتي زعـفـاً *** دلاصـاً تـرد حـد الـنـبـــــال
قـربـاهـا لـمـرهـفـات حـــداد *** لقـراع الكهـول يـوم النـزال
يترقصن يـوم السباب ليوثـاً *** مصرحين بهـلـوان الـعـدال
رب جيش لقيته يمطر الموت *** على هيكل خفيـف الجـلال
وهـمـام بفاصل المـوت فـيـه *** إذ تساقى الكماة كأس النهال
قاصداً نحو كبشهم لا أبـالي *** فـي طـراد لـقـيـتـه أو نــزال
أن طـراداً لـقـيـتـه فـطــراد *** بـرعـال أو الـفـهـا بـمـثـــــال
أن نـزالاً لـقـيـتـهـم فـنـزال *** مصلت السيف لابساً سربالي
سائلوا كنـدة الكـرام بـبـكـر *** وأسألوا مذحجاً وحـي هـلال
أذلـونـا بـعـسـكـرٍ ذا زهـاء *** مكفهـر الـذى شديـد المصـال
فقـربـناه حـيـن رام قـرانـا *** كل عاصر الذباب عضب الصقال
فأجابه الزير بقصيدة على نفس القافية وقد كرر شطر البيت :
( قربا مربط المشهر مني )
في أكثر في أربعين بيتاً ونظراً لطول القصيدة
عبدالله بن عبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-11-2011, 10:11 AM   #34
صاحب الموقع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,720
افتراضي

أيها الأخوة الكرام هذه الحرب الطاحنة التي دارت بين بكر وتغلب أبناء وائل بن قاسط فأنها قد مضى عليها أكثر من ستة عشر قرن وكانت بكر وتغلب قبائل آنذاك وأود أن يفكّر كل رجل عاقل ومدرك وهو يعرف أننا حالياً في القرن الحادي والعشرون وكانت هذه الحرب في القرن الخامس تقريباً ومع ذلك فأن بكر وتغلب في ذلك التاريخ قد تفرع منهما قبائل فهل يعقل أن تضمر وتنكمش القبيلتان وتكون هي فرعي عنزة بعد أن أصبحت أمم ؟ 0
نعم لقد بلغكم خبر الأكذوبة التي لفقها من لفقها وكتبها في مشهد وخدع بها بعض رجال عنزة وغر بعض المشائخ فوقعوا على مشهد يجعل عنزة هي بكر وتغلب ويجعل بكر وتغلب هم فرعي عنزة وكنا نسمع بكذبة إبريل ولكن هذه الكذبة هي كذبة كل الأشهر القمرية والشمسية وليس كذبة إبريل وحده وهذه الكذبة هي أم الكذب كله ولم تحدث كذبه أكبر منها منذ أن خلق الله أبينا آدم إلى يومنا هذا فأين العقول التي تعي للتأمل والتفكير فقط 0
عبدالله بن عبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-13-2012, 05:05 AM   #35
عضو موقع العبار
 
الصورة الرمزية خالد مفرج
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 87
افتراضي

الله يعطيك ألف عافية
قصه عجيبه سبق و أن صدر حولها كتاب
جمع فيها كاتبه
بين الرواية التاريخي و الشعبية و المسلسل المعروض على شاشة الــmbc
يبدوا بهذا العنوان فقد أنسته
( الزير سالم المهلهل أبو ليلى )
غلاف الكتاب من الخارج صورة من جسد شخصية المهلهل في المسلسل
مؤلفه/ خالدي من الكويت الشقيق
و الحقيقة المؤلف ألمح بأن تغلب هي عنزه الحالية في أحد أقواله
عندما تطرق لنسب أبو ليلى أعني المهلهل
و أذكر من إصدارته الجميلة خص مايهم قبيلتنا شخصيتين
شيخ الشيوخ/ مشعان الهذال
و كتاب أمير شعراء الشعبي في الغزل محسن الهزاني
شكر و ألف شكر يبناخي
__________________
ألا كل شيء ما خلا الله باطلُ
و كل نعيم لا محالة زائلُ
خالد مفرج غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-13-2012, 08:51 AM   #36
صاحب الموقع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,720
افتراضي

الأخ خالد المفرّج الشخص الذي كتب عن مشعان في الكويت وأصدر بعض الكتب هو إبراهيم الخالدي وهذا الرجل يسطو على بعض ما جمع من قصص وقصائد وينقله وهو لم يأتي بجديد فقد جمع ما كتب عن مشعان ووضعه في كتيّب ومن الأولى أن يجمع تراث مشعان ذريته أو أحد الملمين من رجال عنزة وقد جمعت بعض قصائد مشعان التي دونت وهي ناقصة ومنها قصيدته الشيخة ورتبته وأضفت عليها ما لم يكتب 0


وأخينا إبراهيم قد أصدر كتاب يتضمن صور مشائخ ونقل صور مشائخ عنزة من الطبعة الثانية من أصدق الدلائل ولم يشير للمصدر وإذا أصدر كتاب عن الزير ونسبه من عنزة فهو يأخذ بالخرافات ويهمه أن يقال مؤلف أكثر من أنه يتجنب الخلط في أنساب العرب 0
عبدالله بن عبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-14-2012, 12:52 AM   #37
عضو موقع العبار
 
الصورة الرمزية خالد مفرج
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 87
افتراضي

استاذي/ بو مشعل
السلام عليكم
بالنسبة للكتاب أو الكُتيِّب الذي أشرت إليه في تعليقي ليس تأليف جديد
و بالنسبة للنسخة التي بحوزتي لها أكثر من 8 سنين و أذكر بأني قد أشتريته من بائع متجول بعد صلاة جمعة
و لكن أظن بأن صدور الكتاب لمؤلفه الذي ذكرتني بأسمه الأول/ إبراهيم الخالدي
كان بعد المسلسل الذي عرض على القناة التي أشرت إليها شهر رمضان عام 2001-2002
وهو كتاب أو كتيب من القطع المتوسط عدد صفحاته قرابة 100-150 صفحة
غلافه ورقي صورة الغلاف الشخصية التي جسدت دور أبو ليلى
وطريقة عرضه كانت مشوقة نفس الطريقة التي أتبعها حبيبنا أبو مشاري في هذا المتصفح
مقدمه و نسب الشخصية وقد أحال قوله لمراجع ولم ينسب الشخصة حسب مزاجه
ولست متأكد تماما من رجح في قوله و إن قد أشار بأن تغلب قد دخل و انصهر جلها بقبيلة عنزه ككثير من قبائل ربيعة
( اعتقد بأنه رجح هذا القول )
ثم تبع ذلك بالرواية التاريخة واصفا الزمان و المكان و الأسباب بشكل موجز مختصر
ثم أنتقل للرواية الشعبية وعلق عليها بأن فيها مبالغات و ما إلى ذلك
ثم قراءة أحداث المسلسل الذي تابعه الكثير و قد وجد صدى طيب لدى أغلب المشاهدين
و بين بأنه جمع بين الروايتين حتى يجد القبول و الاستقطاب فالعمل ربحي و يحتاج لمسات و إضافات حتى يخرج بطريقه ترابط و تكامل تشد المتابع
هذا ما أذكره و الكتيب في مكتبتي الخاصة و لكن أنا حاليا متواجد خارج السعودية
و إلا لزودتك بعنوانه مرتبا و تاريخ الإصدار و دار النشر
__________________________
بخصوص كتيبه حول الشيخ/ مشعان رحمه الله فكثر الله خيره أن يجمع ماتشتت و تفرق مما وقع عليه
و يضمه في كتاب و يخرجه للنور و كون المؤلف شخص من خارج ذوي الهذال بل من خارج القبيلة و يكتب فهي شهادة تضاف لشيخ الشيوخ من خارج محيط قبيلته و قرابته
و هذا عمل الكثير من الكتاب في القصص و أعلام الرجال و في فنون كثيرة مشابهة
فعملية النقل و الإخراج بعد التجميع و التحقيق و الترتيب ثم التعليق الذي يبين فيه شخصيته من خلال اللطائف و الفوائد و الترجيح إذا كان هناك رأيين أو أكثر
و اسباب الترجيح من وجهة نظره و هكذا
إذن فليس الأمر هين بشكل عام سواء كتاب أو كتيب و الفيمة ليست بعدد الصفحات و لكن بالمادة و الطريقة و اسلوب التشويق مابين الدفتين
فمثلا : نشرت مجلة فوربز الأمريكية - المجلة الأولى عالميا - في جميع المجالات
تقريرا عن كتاب ( لا تحزن ) للشيخ الدكتور عائض القرني
كأكثر كتاب عربي مبيعا في العالم
كما نشرت المجلة خبرا عن تدشين النسخة المليونين التي تم بيعها مؤخرا
هل أتى عائض القرني في كتابه ( لا تحزن ) بجديد؟
أبدا، كلها علاجات ربانية نبوية جُمِعت و نُقِلت و رُتِبت
و لكن كما ذكرت سابقا الإسلوب التشويقي و طريقة العرض و المعالجة و التسلسل و الترتيب و مزامنة طرحه لزمن ( الأمراض النفسية )
بمعالجةِ الجانبِ المأساوي من حياةِ البشرية
جانب الاضطراب والقلقِ ، وفقدَ الثقةِ ، والحيرة ، والكآبةِ والتشاؤمِ
والهم والغم ، والحزنِ ، والكدرِ ، واليأس والقنوطِ والإحباطِ .
وهو حل لمشكلات العصر على نورِ من الوحي
كما يحتوي الكتاب على مجموعة كبيرة من القصائد الجميلة الرائعة والقصص الايجابية
ويحسب له انه غير حياة الكثير من الناس

إذن بعد توفيق الله و إخلاص الكاتب ( نحسبه و الله حسيبه )
وجد هذا الكتاب كل هذا القبول و السمعة العالمية
و أنا هنا أشير بأن أسلوب الشيخ عائض و العودة و غيرهما مأخوذ من اسلوب المفكر المصري الراحل/ محمد الغزالي
و أظن هذا واضح للقارئ الجيد مع بعض الإضافات و قبل هذا المسألة توفيق و قبول من الله.


أعود لإقول:
بأن مُؤلف الخالدي ليس مرجع للمحققين الباحثين المنقبين عن شيء لم يخرج من قبل و لكنه استشهاد في مثل هذه المواضع
علما بأن مثل هذه الفنون المشار إليها ليس هناك جديد غير ماندر كمخطوطة أو كتاب نادر كان محبوس لظروف معينه
و لكن الأمانة العلمية ( كما أشرت أنت بو مشعل ) تقول أيضا: من المهم أن يكون الكاتب أمين في نقله

يشير إلى مصادر النقل برقم مشروح الحاشية و في ملحق خاص في نهاية الكتاب فلا يبخص الآخرين حقوقهم و ينسب لنفسه ماليس من جهده.

شكرا على إتاحة الفرصة
______________________
__________________
ألا كل شيء ما خلا الله باطلُ
و كل نعيم لا محالة زائلُ
خالد مفرج غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-14-2012, 06:08 AM   #38
صاحب الموقع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 6,720
افتراضي

الأخ خالد المفرّج قصائد مشعان كتبها خالد الحاتم في كتابه خيار ما يلتقط من شعر النبط وكتبت في كتابي قطوف الأزهار قصائد وقصص مشعان الذي جمعتها من صدور الرواة والتي لم يدونها الحاتم أو دونها ناقصة وتجنبت ما كتب لأنني أرغب أن ابرز ما لم يكتب وحفظه عن الضياع وبأمكاني أنقل ما كتبه الحاتم وأظمه لكتابي ولكن لا أرغب تكرار ما كتب وأخينا الخالدي جمع ما كتب الحاتم وما جاء بكتابي وسماه ديوان مشعان بن هذال ولم يأتي بجديد وهذا يعتبر أختلاس وليته أورد قصّة أو بيت لم يسبق عليه وعندنا هنا في المملكة منع أصدار أي كتاب إذا لم يكن تحقيق أو جهد المؤلف لأن هناك الكثير من الناس بدأ يجمع من كل ديوان قصيدة ويقص ويلزق ويصدر كتاب وهذا يعتبر سطو على جهد الغير حيث يكتب من الجاهز ولا يبحث ولا يحقق ولا يضيف 0
عبدالله بن عبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-14-2012, 10:04 AM   #39
عضو موقع العبار
 
الصورة الرمزية خالد مفرج
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
المشاركات: 87
افتراضي

من أنكر ماقدمت و قصب سبقك أبا مشعل
أخوك ذكر فعلك الطيب هذا و أنت صاد غافل و لايليق بي أو بغيري تكرار فعلك من غير مناسبة
و مثلك أظن لا يستحسنها
كان تعليقي عن شخصية الأسطورة و أشرت لطرح مشابهة لطرح أخينا الآن
و عززت ذلك يوم جبنا الطاري
بأن لهُ كتابين لشخصيتين شهيرتين من قبيلتي
هذا كل مافي الموضوع حفظك الله ورعاك
__________________
ألا كل شيء ما خلا الله باطلُ
و كل نعيم لا محالة زائلُ
خالد مفرج غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
البطل الأسطوري لحرب البسوس الزير سالم ابو مشاري الرفدي المقالات العلميه والبحث العلمي 34 03-03-2014 02:03 PM
الشهيد البطل هزاع بن خليف بن طريخم بن صليبي بكر بن وايل أخبار أبناء قبيله عنزه 6 01-22-2013 05:02 AM
لماذا الجذم الثالث يابو مشعل؟؟ عبد الحليم الأنساب العام واستفسارات الأنساب 13 12-09-2010 08:27 PM


الساعة الآن 11:26 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 3
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd 
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009
:: تصميم الإمارات للإستضافة ::