الإهداءات

 

 

   

 

    
  

 


    -  تعديل اهداء
العودة   موقع قبيلة عنزه الرسمي: الموقع الرسمي لقبائل ربيعه عامه و عنزة خاصه الركن العلمي المراجع والكتب المتخصصة
المراجع والكتب المتخصصة يختص بالمراجع والكتب المتخصصة بمجالات الانساب والشعر والتاريخ
 

إضافة رد
 
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 08-18-2021, 11:48 AM   #1
صاحب الموقع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 9,474
افتراضي أهداء كتاب العقيلات

أهداء كتاب العقيلات

أهدى لي الشيخ فهد بن راضي بن عبدالرحمن الراضي البسي الحبلاني رئيس مركز قصيبا سابقاً ومحافظ الشماسية حاليا ً كتاب العقيلات تأليف الباحث عبداللطيف بن صالح بن محمد الوهيبي اختيار وترتيب الكشافات : محمد بن عبدالله بن محمد الفريح المراجعة التاريخية : سليمان ابراهيم بن سليمان الجريش وعبدالكريم بن صالح بن ابراهيم الطويان وعبدالله سليمان بن صالح أبا الخيل وعبدالله سليمان محمد المرزوق وهو يتألف من 6 مجلدات ومع الشكر الجزيل للشيخ فهد بن راضي بن عبدالرحمن الراضي على الإهداء وقد استعرضت الكتاب وكتبت ما يلي :

المكرّم الباحث عبداللطيف بن صالح بن محمد الوهيبي التميمي والأخوة المحترمين وفقكم الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لقد استعرضت كتابكم القيّم ( العقيلات ) في مجلداته الستّة ووجدته موسوعة كاملة وشاملة غطّت جانب مهم من تاريخ الوطن الغالي وهو بحق ابرز معالم تاريخ العقيلات وما مر عليهم من مشاق ومغامرات ومخاطرة بالنفس والمال في سفرهم الشّاق رحم الله من توفي منهم وحفظ من هو على قيد الحياه وقد وضّح المؤلف مع الشرح الوافي عن رجال العقيلات ووثق أفعالهم الطيّبة وسرد بعض قصصهم الدالة على الأمانة والوفاء والإيثار والكرم والشجاعة وذكر الكثير من الخصال الحميدة التي يتصفون بها العقيلات وهذا ليس غريب على عرب أقحاح من صفوة أهل نجد ومن خلال اطلاعي يسرني أن اسجّل اعجابي بهذا الكتاب وفي أسلوب مؤلفة والقائمين عليه وهم من خيرة الرجال الملمين بتاريخ القصيم وأهله وقد رئيت من واجبي أن اساهم في بعض الآراء حول هذا الكتاب وهي :

أولاً : من حسن تصّرف المؤلف أنه ذكر أهل القصيم باسم العقيلات دون التطّرق للأنساب وهذا يدل على الحكمة وبعد النظر بحيث يكون مجتمع أهل القصيم كيان موحد وهم يداً واحدة وقد ابتعد عن التعصّب والعنصرية المقيته 0

ثانيا : هناك عوائل باسم متطابق وهم من أرومة شتّى وكل أسرة لها موطن من قرى القصيم حبذا لو ميّز هذه الأسر المتشابهة بالاسم كقوله آل فلان من أهل البلدة الفلانية لكي يكون أوضح للمطلع 0

ثالثاً : لاحظت في صفحة 11- وصفحة 269 قال ( الحذر من الأنسان ذو النفس المتوحشة وتكون من البوادي قطّاع الطّرق وما يسمّونه الغزوات ) لذلك فأن ربط اسم البدو بصفة الغدر والخيانة والسّلب والنهب ما يجوز التعميم وقد تكرر هذا الوصف ومن الأفضل أن يذكر ( حنشل أو غزو أو حرامية أو قطّاع طرق دون أن يذكر اسم البدو أو اسم قبيلة معينة ) لأنه لا غيبة لمجهول أما ترديد أسم البدو مع تلك الصفات فأنها تغذي الكره والحزازات بين البادية والحاضرة وأي عبارة تفرّق بين الشعوب يجب تجنبها علماً أن الغزو والسلب والنهب عند العرب منذ العصر الجاهلي ثم قضى عليه الإسلام ومع تغيّر ظروف الحياة وغياب الوازع الديني والحاجة إلى الكسب وعدم وجود حكومة تردع المعتدي فقد عادت البادية إلى السلب والنهب والغزو والقوي يسيطر على الضعيف ولا تخلوا كل المناطق من لصوص ونشالين ومن فضل الله سبحانه وتعالى أن قيّض للشعوب المتناحرة حكومات أنهت تلك العادات المشينة واستقرت الشعوب ونحن في المملكة ولله الحمد شعب واحد لا فرق بين من كان نمط حياته اقتناء الأبل والحل والترحال ويسمّى بدوي وبين من يربّي الشاه ويسمّى شاوي وبين من يفلح ويزرع ويسمّى فلاّح وبين من يسكن بالقرى ويسمّى قروي وبين من يسكن بالمدن ويسمّى حضري والكل أخوة بالإسلام 0

رابعاً : لاحظت عدم ذكر بعض العوائل التي كان لها دور مثل راشد الدريبي أحد الذين تولوا الحكم في القصيم حيث لم يذكر ولم يذكر أحد من ذريته ومن نوادر رجالهم المعاصرين الذين عرفتهم الشيخ الوجيه علي بن عبدالله الراشد مدير الجمارك في المنطقة الشرقية سابقاً ووكيل الأمير سلطان بن عبدالعزيز رحمه الله وهو من أعيان أهالي بريدة بريدة ولا يزال وأبن عمّه محمد بن عقيل الراشد وكيل الأمير فهد الفيصل وصهره لعل السبب عدم الحصول على المعلومات عن الذين لم يرد ذكرهم ويجب نشر تنويه واعتذار وتوضيح لمن لم يضاف أسمه لأن الكتاب يخص العقيلات الذين مارسوا التجارة والرحلات لكي يكون عند الجميع تفهّم ودراية هذا ما خطر في فكري وأردت أن أوضحه للؤلف وللأخوة الذي اشتركوا معه في جمع المعلومات ولست اعرف من الرجال الذين قاموا بدور في جمع مادة هذا الكتاب الضّخم وأتقّدم بجزيل الشكر والعرفان للجميع وأتمنّى لهم التوفيق والسداد 0
وهذه بعض التصويبات والملاحظات :
المجلد الأول
1- الصفحة 18 أورد المؤلف بيت شعر للشيخ نمر بن عدوان من ضمن أبياته التي قالها عندما شعر بدنوا أجله وصار يتخيّل أنه يشوف أشخاص دون أن يميزهم فقال :
يا طروش اللي من وين لا وين لافين *** ياللي بكم عيرات الأنضا خفافي
لا أنـتـم عـقـيـل ولابـسيـن سبـاهـيـن *** ولا أنـتـم قبيس ولابسن ادفـافي
أنـتـم مـلـوك الـمـوت ما أنتم خفييـن *** ياما خـذيتـم من ارواحٍ لطـافي
يـامـا خـذيـتـم مـن بـنـاتٍ مـزايـيـــن *** وياما هدمتم من بيوتٍ ملافي
ويقال أن منها البيت المشهور :
الصـبّـر زيـن وفـيـه مقضـات ثـنتيـن *** تكسب جميل وتاخذ الحق وافي

2- الصفحة 38 في السطر الأول من الصفحة أسماء قبائل وأحد تلك الأسماء غير مقبول في هذا العصر لذلك يجب تلافيه ووضع بداله الاسم المرغوب 0

3- الصفحة 49 الشيخ مطلق الديدب يقال له ( مزوّج العزبان وليس العربان) لأن الأعزب إذا غزا معه يكسب ويتزوّج من كسبه وبالمقابل يقتل رجال من القوم ويرمل نسائهم ويتزوجن العزاّب وبذلك لقب ( مزوّج العزبان ) 0

4- الصفحة 207 ( أولاد علي نخوة لأولاد علي غريب الدار من الدهامشة ) وفيما اظن أن بداية اطلاق أولاد علي أهل القصيم في معركة بقعا حيث اشتركوا الدهامشة مع أهل القصيم في جمع واحد وصارت صيحتهم باسم أولاد علي وضفت على أهل القصيم منذ معركة بقعا وكذلك يوجد من حاضرة أهل القصيم أسر كثيرة من الدهامشة قال الأمير عبيد العلي الرشيد :
أنا أحمد اللي زيّن الفال يا حسين *** صارت على القصمان وأولاد وايل

5- الصفحة 209 يوجد من يلقب بأبو دخانين ومنهم ثاني أبو دخانين رجل كريم من موالي الشعلان وكذلك يطلق على : عاصي بن نزال بن مقيت ابو دخانين من الكويران من الموايقه من السبعة من عنزة والألقاب تشابه 0

6- الصفحة 210 العقيلي عبدالكريم بن محمد بن فهد الخضر يلقب براعي البويضا والحقيقة أن البويضا لست لقب بل هي نخوة لقبيلة الصقور من عنزة والخضر من البطي من الرحمة من الدهمان من الصقور من الجبل من العمارات من بشر من عنزة وهذه الأسرة الكريمة محتفظة بنخوة القبيله 0

7- الصفحة 216 المثل ( ركب عقيل لا يبات ولا يقيل ) هكذا ورد والذي نسمع أن المثل يقول ( غزو أبن عقيّل لا يبات ولا يقيّل ) وقد ينطبق المثل على الطرفين 0

8- الصفحة 224 المثل ( أقفل وحدك تأتي راضي ) والذي نسمع يقال ( ألعب وحدك تجي راضي ) وهو ينطبق على الطرفين 0

9- الصفحه 226 المثل ( اطعن يا أبو زيد ويكفونك الناس ) والذي نسمع يقول ( اطعن ويكفونك ربعك ) فهو مثل عام يقال لمن يمدح نفسه 0

الصفحة 234 ورد المثل ( ناقت عريمان أن ثارت نارت وأن بركت ما ثارت) والذي نسمع يقولون ( قعود عريمان أن برك ما ثار وأن ثار نار ) والمعنا واحد والمثل الثاني ورد ( عساها تثور بمزيد ) والذي نسمع ( عساها تنجح براس مزيد ) وقصة المثل يقال أن والد مزيد طاح في أحد المعرك ومر من عنده ولده مزيد على فرسه هارب فقال : ( مزيد يا ولدي اسعفني وقال مزيد ليتها تنجح براس مزيد ) وهو هارب وهذه العبارة التي صارت مثل 0

10- الصفحة 262 قصة الكمر من غرائب القصص الدالة على الأمانة والوفاء والمرؤة حبذا لو ذكر اسم الشخصين أصحاب الكمر لكي تكون مفخرة لأحفادهم 0

المجلّد الثاني

12- الصفحة 514 أورد المؤلف أبيات من قصة رويتها له وهذه القصة واكمال القصيدة من قصص مرؤة العقيلات قصّة الشاعـر عبدالكريم بن زياد العبدلي الجلاسي العنزي من أهل الفويلق في منطقة بقعا من قرى حايل حيث سافر الشاعر إلى بلاد الشام وبعد قضاء مدة من الوقت أراد الرجوع إلى بلاده وكان يتعرّض لقوافل العقيلات ويطلب منهم حمله معهم ويعتذرون له لعدم معرفتهم له وحيث كانت الظروف تطلب الحذر وقد عرف العبدلي القصد من رفض العقيلات لمرافقته فأراد أن يستحثهم بأبيات يوضح أنه رفيق سفر مأمون فتعرض لقافلة كبيره قادمة من الشام ومتوجهة إلى نجد وكان يتقدمهم الشويهي من حمايل الحمادا أهل الشقة من حاضرة عنزة وأبن جربوع من أهل بريدة من حاضرة شمّر وهم من أمراء العقيلات فوقف العبدلي بالقرب منهم وأنشد أبيات بصوت عالي يصف حاله فلما سمعوا هذه الأبيات عاجوا رقاب رواحلهم وكل منهم نوّخ ذلوله وناداه قائلاً أنا زبونك وتسابقوا الذين سمعوا أبياته من أهل القافلة وكل منهم نوّخ ذلوله وقال عندي فأحتار بأمره من يرضي من هؤلاء الرجال فأقترح عليهم أن يكون كل يوم رديف لواحد منهم حتى يصل إلى بلاده وهكذا تمت الموافقة وسارت القافلة وكان العبدلي كما قال عن نفسه وأكثر فهو يرعى ركائبهم ويقوم بكل ما يخدم رفاقه في السفر من جمع الحطب وعمل القهوة والقرص والشيل على الركايب والحط عنهن عندما ينزلون فأحبوه وسار معهم حتى أقترب من ديرته فشكرهم وذهب وما كان من الشويهي وأبن جربوع ألا أن طلبوا من تجار العقيلات أن يحضر كل واحد منهم نيرة ذهب فجمعها الشويهي ولحق بالعبدلي وقال له خذ هذا الكيس مساعدة من خوياك فرفض العبدلي ولكن الشويهي رمى الكيس في الأرض وأقسم أنه إذا لم يأخذه سوف يبقى في مكانه وهذه قصيدة عبدالكريم بن زياد العبدلي يقول :

يا أهل الركاب اللي من الشام مـدّاد *** عوجـوا عـلي رقـابهـن وأركبوني
أنـا غـريـب الـدار وأهـلـي بالأنجـاد *** وأيـاتـكـم يا أهـل الركايب زبونـي
نصيتكم يا أهـل الحميـه يا الأجـواد *** ونخـيـتـكـم مقـطـوع لا تـتـركونـي
وأذكر لكـم ماني رغيب عـلى الـزاد *** وأرعـى ركـايبكم ولانـي مهـونـي
وأذكـر لـكـم أنـي مسولـف وقـصّـاد *** ولـو طـّول المطراش ما تملهوني
الا ولانــي لـلـجــمــالات جــحــّـــاد *** أضهـر ثـناكـم والعـرب يسمعونـي
وإلـى وصلتـوا ديرتي حـد الأجـراد *** وصـلـت جمالتـكـم وأنـا ركـدونـي
وقد نشرت هذه القصّة والقصيدة في كتابي قطوف الأزهار ضمن مجموعة من قصائد الغربة والسّفر 0

المجلد الثالث

الصفحة 1081 ذكر مقطع من قصيدة شابت لحانا ما لحقنا هوانا وقد نسبت للشاعر صالح السوسة والذي علمته أن القصيدة للشاعر مبارك بن مرجان من أهل الأسياح قالها أيام شظف العيش في الزمان السابق وهو قد مرت عليه ضائقة في تلك الفترة وتغرّب وهذه القصيدة كاملة :

شـابـت لـحـانـا مـا لـحـقـنـا هــوانــــا *** وعـزي لمن شابت لحاهم على ماش
صــرنــا نــكــد وكــدنــا مــا كــفــانــا *** عيشة وزاء يالله عـلى الكـره نعتاش
الـعـمـر رحـلـه والـلـيـالـي تــدانــــــــا *** والآدمي لـو طـوّل الـوقـت مـا عاش
يـامـا سـمـعـنـا عـلـم شـيـن ودهـانــــا *** سهـوم المنـايا بين مسرى ومغباش
الـعـلـم واضـح والـطـريـق يـحــدانـــا *** ولا كـل مـا نـبغـيـه يحـصـل ويـنّـاش
دنـيــا تـقـلـب مـا عـلـيـهـا ضــمــانــا *** والـرابـح الـلي سيرتـه كـنهـا الشاش
قـرم يـحـوش الـمـرجـلـه وايـتـفـانــا *** وزودن عـلى ذلـك سـنـافـي وشـواش
لـو زادت حـمـولـه وسـيـع الـبـطـانـا *** صليـب راي ويحـتـمي مـوقـفـه كـاش
مـاهـو بـخـبـلٍ لا نـخـيـتـه جــبــانــــا *** الـلي مـن أدنى صوت يجفل وينحاش
مـالـه مـع رجـال الـمـكـارم مـكـانـــا *** وراس الظبي كـمـا ذكـر مابـه عـراش
ويالـلي لهـيتـوا شوفـوا الـلي غزانـا *** راحـت عـوايدنـا عـلى مـركب الطاش
قــمـنــا انـتـنـاحـر والـتـنـاحـر بـلانـا *** وصرنا على التحريف والكذب نعتاش
هـذا شـذب ربـعـه ونـومـس عـدانــا *** وهــذا عـلـى جــاره يــّدور بـمـنـقـاش
الــجــار لــه حــق كــبـيــراً عــلانــا *** والـعـانـيـه والـلي مـن الـبـعـد طّـراش
والـلـه عـن دروب المعـاصي نهـانـا *** نـتـعـب عـلى الأخـيـار وانجنب الـلاّش
ويـالـلـه مـن شــر الأمـور اتـحمـانـا *** وتـفـكـنــا مـن كـل حـاسـد وغـشّــاش

المجلد الرابع

الصفحة 1229 ذكر المؤلف أبيات ونسبها للعقيلي صليح والقصيدة للشاعر فهد بن صليبيخ من موالي الرشيد قالها بعد أن تذكر أيامه الماضية حيث كان في كنف أعمامه الرشيد وهذه القصيدة كاملة :

يـامـل قـلـب يـلـتـوي لـيـت الـــداب *** يفـطـن عـليـه أيـام نـط الـمـراقيـب
البارحة عيني لهـا النـوم مـا طـاب *** القـلب شـاقي والضمايـر مغاضيب
اوجس ينوش بنونها تقـل مشهاب *** وأقنب من الحرقة كما يقنب الذيب
أعـول عويـل الخلج والمال عـّزاب *** خـلي ولـدهـن بالمفالي ولا جـيـّب
حنن حنين أصخـار والدمع صبّـاب *** عميت اعيونه ما يشفن الشناخيب
كـني سجيـن مقيـدينه وراء البـاب *** والجـوف كـن ملاطفاتـه لـواهـيـب
من عقب ما كنا على علط الأرقاب *** مع أيمن البيرق على الفطرالشيب
من عـقـب مـا حنـا نهيّـب وننهـاب *** الـيـوم هيبتـنـا خـذوهـا الأجـانيـب
اليوم صرنا ضيوف بديار الأجنـاب *** نفـرح إلى زانت وجيـه المعـازيب
عزاه ووجدي على شوف الأحباب *** زمل التخوت مطوعين المصاعيب
تاليهـم الـلي حـط حالـه بالأحضاب *** يرجي فـرج رب الملأ عالـم الغيب
والـلـه يـا لـولا قولـة الناس نهـّاب *** لـو هـو بـدار ملسبـيـن العـراقـيـب
غـيـر أتـدلـى وأتخـثـع بـالأطـنـاب *** واستردفه من فوق عوج المصاليب
بلاي رجلي هفها الحضف بالـنـاب *** بمـذرف اللاغـب وسـيع اللغـابيـب

المجلد الخامس

الصفحة 1801 قصة حمود بن عبدالله النجيدي عندما ارسل القرص الذي به نيرات لوالده مشابهة لقصة ولد راشد أبو دباس الدوسري من اهل سدير والقصص تتشابه عندما ذهب للعراق وجته قصيده من أبوه يشكي الفاقة فأرسله قرص فيه نيران 0

الصفحة 1866 ذكر المؤلف العقيلي علي بن عبدالرحمن الربيش الهدية وملاحظتي هي أن الهديه فرع من الربيش وليس الربيش من الهدية 0

هذا ما أردت توضيحة وختاماً تقبلوا عاطر تحياتي الحارة أخيكم عبدالله بن دهيمش بن عبار الفدعاني العنزي حرر في العاشر من شهر محرّم 1443هـ

التعديل الأخير تم بواسطة عبدالله بن عبار ; 08-28-2021 الساعة 05:18 AM
عبدالله بن عبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أهداء كتاب قوافل العقيلات عبدالله بن عبار المراجع والكتب المتخصصة 0 03-21-2019 09:14 PM
أهداء كتاب جديد عبدالله بن عبار المراجع والكتب المتخصصة 0 09-06-2016 10:49 AM
أهداء كتاب عبدالله بن عبار المراجع والكتب المتخصصة 2 03-07-2016 07:12 AM
أهداء كتاب نسب البضاعات عبدالله بن عبار الأنساب العام واستفسارات الأنساب 4 06-29-2012 06:47 PM
أهداء كتاب عبدالله بن عبار الأنساب العام واستفسارات الأنساب 4 03-21-2012 03:49 AM
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

 
تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

 
 
 

الساعة الآن 07:08 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd 
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009