الإهداءات

 

 

   

 

    
  

 


    -  تعديل اهداء
العودة   موقع قبيلة عنزه الرسمي: الموقع الرسمي لقبائل ربيعه عامه و عنزة خاصه المركز البحثي لقبيلة عنزه المقالات والبحث العلمي
المقالات والبحث العلمي بقلم الباحث صفوق الدهمشي العنزي
 

إضافة رد
 
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 02-05-2015, 10:20 AM   #21
شاعر
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 173
افتراضي

الاخ المقدم ، ابومشعل لاهنتم رعاكم الله ،بناء على مااضفتما أريد أن أضيف مايلي :

أولاً ،ان كان هذا العلم قطعي فيجب أن تكون العينات ممن عرفوا من صلب القبيله وليس من نزائعها او احلافها الداخلين معها ، لأن نتيجة الأحلاف والنزائع سوف ترجع أصول هؤلاء الى قبائلهم ، وهذا ليس نفياً لانتماء هؤلاء للقبيله ، وانما لأنه سوف يغير نسب القبيله نفسها ، ولعل المشكله انه لاتخلو قبيلة من نزايع واحلاف لذلك من سيكون الحكم في نسب القبيله ان كانت احلافها كثيره ،حتى لو طبق ذلك على شريحه كبيره ، ربما هذه الشريحه الكبيره هي حلف كامل وانا هنا لااتحدث عن عنزة انما بشكل عام .

ثانياُ،ذكرت ان قبائل الجزيره العربيه من رجل واحد ويلتقون تحت اسماعيل ، أي ان القحطانيين والعدنانيين كلهم في اسماعيل ، ربما ..وهو احتمال قد يصيب وقد يخطئ .
ولكن أين يذهب العرب الذين كانوا موجودين في فترة اسماعيل والى من ينتسبون ان لم يكونوا قحطانيين او عدنانيين ، اما انهم تحالفوا مع غيرهم او انقرضوا ولست ضالع في هذه المسائل انما هو تسائل .

ثالثاً ، ماهي العربيه ؟ او كيف نقول ان فلان عربي وفلان غير عربي ؟ هذا السؤال صعب لأن ابراهيم عليه السلام لم يتحدث العربيه وكانت لغته الأراميه وهي لغة لها التقاءات مع العربيه القديمه وكلها لغات ساميه ، حتى ان هناك تقارب بينهما ربما في فترة من الفترات ، وهناك قول بأنه في فترة ابراهيم عليه السلام كان يتحدث الأراميه ثم ان اسماعيل نشأ وسط جرهم في مكه وأصبح أفصحهم ، لعل اللغه التي كانوا يتحدثونها لم تكن عربية كعربية قريش في الجاهليه وزمن الرسول صلى الله عليه وسلم فبينهم الاف السنين تغيرت خلالها اللغة كما هو الحال للاراميه والعبريه ، وكلها لغات ساميه مرتبطه ببعض ، ويظهر أن اطلاقنا لابراهيم الخليل عليه السلام بأنه غير عربي أمر غير دقيق ، فاللغات الاراميه والعربيه والعبريه هي مسميات نتحدث بها ولكن في وقتهم يظهر أن العرب والاراميين يفهمون على بعضهم البعض وان اختلفت السنتهم وحتى العرب في ذلك لم تكن عربيتهم كعربية قريش ، فاسماعيل عليه السلام كان افصحهم لذلك القول بأنه كان غير عربي وتعلم العربيه أمر فيه نظر، وحتى لو قيل انه غير عربي فالعرب انفسهم في وقته لم يكونوا يتحدثون بعربية أهل الجاهليه قبل الاسلام ومن هنا يتضح ان العربيه انما هي في اللسان وليست في النسب ، والا كيف يصبح اسماعيل عربي ان لم يكن عربيا نسباً ،؟
فلو جاء اليوم اجنبي وتعلم العربيه واصبح افصح منا هل يصبح عربي ؟
كما ان كثير من اهل بلاد افريقيا وشمالها لم يكونوا عربا وكثير منهم اصبح عربي اللسان بعد الفتوحات الاسلاميه والا هل كل العرب اليوم هم عرب من القبائل العربيه التي كانت في الجزيره العربيه قبل الاسلام ؟

رابعا:اليهودية هي الدين بالنسبه لليهود وهي النسب في الوقت نفسه ، وهم ديانتهم دين صحيح وحرفوه واطلق عليهم بعد ذلك من قبل غيرهم باليهود وسمي دينهم باليهوديه لانهم لايقبلون من يدخل فيهم ـ لان في دينهم المحرف يجب ان تكون مولود يهودياً حتى تدخل الجنه وان لم تكن فلن تدخل الجنه ،وهذا من تحريفهم لكلام الله والتقول على الله بأنهم شعب الله المختار ولعل الاخ المقدم اشار الى فضح امرهم في نسبهم حيث ان اليهود مثلهم مثل غيرهم دخلت بهم امم من اوروبا واسبانيا والعرب وامم شتى وهناك فرق منهم متشدده لاتزوج الا بعضها حتى انهم انتشرت فيهم الامراض الوراثيه بسبب تعصبهم فهم يتزوجون من محيطهم القريب جداً ولايخرجون عن ذلك اعتقد انهم الاشكناز ان لم اكن مخطئ،ولقد رأيت احياء سكنيه مغلقه لهم ومصحات لمرضاهم نسأل الله السلامه في احد البلدان في الخارج وهم مجموعات لايدخل بينها احد ولاتتزوج من خارجها ولديهم تزمت في هذا الامر ، حتى انه يوجد اصطلاح طبي يضاف للامراض الوراثيه يسمى باسمهم
jewish genetic diseasesلكثرة وجوده فيهم بسبب الزواج المنغلق في اقربائهم دون غيرهم .


وشكرا ...

التعديل الأخير تم بواسطة فهد المسيكي ; 02-05-2015 الساعة 07:42 PM
فهد المسيكي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-05-2015, 07:47 PM   #22
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2015
المشاركات: 17
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالله بن عبار [ مشاهدة المشاركة ]
الأخ المقدّم حيّاك الله :
كلامك كلّه واقعي ورأيك صواب ولكني أرغب أن استفهم منك أكثر وأقول :

1- طالما أن هذا العلم يتعدّى عدنان وقحطان جذمي العرب ويصعد إلى ما فوق الأسمين المتعارف عليهما وفي نظر الجميع عبر الأجيال أنه لا يوجد عربي إلا عدناني أو قحطاني فماذا نستفيد من أسماء فوق العرب ؟ وماذا نستفيد من نسف تاريخنا الذي وثّق في كتب نسّابة العرب وأعتبار اسم عدنان وقحطان تحالفات وليس جدود 0

2- الرسول صلّى الله عليه وسلّم نهى عن استمرار سلسلة النسب في ما فوق عدنان وهو لا ينطق عن الهوى وهذا يدل على أن نكتفي بهذا الجد وأن ما فوقه عدد وهمي ولكن مثل إبراهيم الخليل وإسماعيل الذبيح عليهما السلام لا يختلف أحد على رفع نسب عدنان إليهما إليس هذا كافي ويغنينا عن الحمض النووي من حيث ثبوت نسبنا 0

3- أنت تحدّث عن اليهودية ومحدّثك يثبت أن إسحاق الذي هو أسرائيل عليه السلام هو من عقب أبونا إبراهيم بصرف النظر عن الديانات نحن نتحدّث عن أصل وأنا معك أن اليهودية دين يجمع شعوب من أرومة شتّى كما هو الإسلام ونحن عندما نقول أننا مسلمين نعرف أنه دين وليس نسب كذلك عندما يقال يهودي فهو دين وليس نسب ولكن كلمة إسرائيلي أذا كان من عقب أسرائيل فهو نسب وهذا ما أعني 0

4- هذا الحمض قد يفيد القبائل والعوائل المتحيرة والتي جهلت نسبها لأسباب الحضارة أو تضييع أمانة النسب من قبل الجدود لأسباب أو عائلة ينفرق عنها خبرين بحيث يقال أنهم من قبيلة كذا ويقال أنهم من قبيلة كذا أو تحصل هزبه بين أشخاص عندها قد يلجأ المهزوب للحمض النووي لكي يحكم بين المتخاصمين وهكذا 0

5- في نظري أننا كعرب كل قبيلة أو أسرة منا نسبها ثابت فهي لست بحاجه إلى الحمض النووي لأن ضرره أكثر من نفعه فمن ضرره أدخال الشكّة في من يخالف دمّه أصله وغيرها من الأسباب 0

6- العرب والمسلمين محافظين ولله الحمد وأني أذكر في أحد القطاعات كان هناك خبير من دول الغرب وقد أمضّى عامين لم يذهب وكانت زوجته في بلده وفي ذات يوم بدأ يوزع الحلوى على زملائه ويخبرهم أنه رزق بمولود فسأله أحدهم قائلاً أنت لك سنتين ما ذهبت لزوجتك فكيف جاء المولود فقال ( المولود من صديق العائله ) وقبل فترة نشر في أحد الصحف أن أحد عظماء هذا العصر ينتظر مولود غير شرعي من أبنته فهل نقارن نحن العرب والمسلمين المحافظين بهؤلاء الذين تختلط عندهم الأنساب ؟ وهل نركّز على هذا العلم ونترك تراثنا وتاريخنا وأسماء جدودنا ونعتبره كلّه خرافه 0

7- العرب في العصور الجاهلية عندما كانوا يغزون على بعضهم ويسبون النساء ويستخدمون السبايا للبغاء قد يكون أنه حصل خلط أنساب وإذا حكاية الإستبضاع عند العرب بالعصر الجاهلي صحيحه فأن هناك خلط أنساب أما بعد أن جاء الإسلام ومنع البغاء والإستبضاع وزواج المقت وفرض العدّة كل هذا للحرص على حفظ النسب 0

وأخيراً شكراً لك على تفاعلك وواقعيتك 0

يابو مشعل المسألة ليست فيما فوق عدنان وقحطان
بل فيهما لايمكن بأن يكون نسل اسماعيل عليه السلام انقطع ولم يبق منه إلا عدنان ومن عدنان معد ثم نزار ثم فقط ربيعة ومضر
مع ان الكثير من القبائل في نسبها أقوال مثل قضاعة هناك من نسبها لاسماعيل وهناك من نسبها لليمن
وبالحمض النووي تجتمع الكثير من القبائل المنتميه لقحطان مع عدنان في جد واحد وهذا الجد شقيق للجد الذي منه صرحاء الاشراف والكل تحت اسماعيل عليه السلام
لا تستطيع ان تجعل الجميع من ربيعة حتى يكونوا اخوة لمضر فيتحقق لك عدنان ولاتستطيع جعل القحطانيين من هود فأنت ستكذب وجود اسماعيل عليهما السلام

لذلك نستنتج بأن عدنان وقحطان تحالف عسكري بين قطبين وربما يضم تحالفات تحته مع انه حمل عدة اسماء مثل القيسية واليمانية وتقاتل الاخوه فيما بينهم

اما بالنسبة للغربيين فهم لايهتمون بهذه الامور على مستوى الافراد فطريقة معيشتهم تختلف عنا مع ذلك فهم يطبقون الآية: (قُلْ سِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَانْظُرُوا كَيْفَ بَدَأَ الْخَلْقَ ثُمَّ اللَّهُ يُنْشِئُ النَّشْأَةَ الْآَخِرَةَ إِنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ) [العنكبوت: 20]
فهم يحاولون فهم طريقة بدأ الخلق وهجرات البشر بين القارات وهكذا
المقدم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-05-2015, 07:57 PM   #23
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2015
المشاركات: 17
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فهد المسيكي [ مشاهدة المشاركة ]
الاخ المقدم ، ابومشعل لاهنتم رعاكم الله ،بناء على مااضفتما أريد أن أضيف مايلي :

أولاً ،ان كان هذا العلم قطعي فيجب أن تكون العينات ممن عرفوا من صلب القبيله وليس من نزائعها او احلافها الداخلين معها ، لأن نتيجة الأحلاف والنزائع سوف ترجع أصول هؤلاء الى قبائلهم ، وهذا ليس نفياً لانتماء هؤلاء للقبيله ، وانما لأنه سوف يغير نسب القبيله نفسها ، ولعل المشكله انه لاتخلو قبيلة من نزايع واحلاف لذلك من سيكون الحكم في نسب القبيله ان كانت احلافها كثيره ،حتى لو طبق ذلك على شريحه كبيره ، ربما هذه الشريحه الكبيره هي حلف كامل وانا هنا لااتحدث عن عنزة انما بشكل عام .

ثانياُ،ذكرت ان قبائل الجزيره العربيه من رجل واحد ويلتقون تحت اسماعيل ، أي ان القحطانيين والعدنانيين كلهم في اسماعيل ، ربما ..وهو احتمال قد يصيب وقد يخطئ .
ولكن أين يذهب العرب الذين كانوا موجودين في فترة اسماعيل والى من ينتسبون ان لم يكونوا قحطانيين او عدنانيين ، اما انهم تحالفوا مع غيرهم او انقرضوا ولست ضالع في هذه المسائل انما هو تسائل .

ثالثاً ، ماهي العربيه ؟ او كيف نقول ان فلان عربي وفلان غير عربي ؟ هذا السؤال صعب لأن ابراهيم عليه السلام لم يتحدث العربيه وكانت لغته الأراميه وهي لغة لها التقاءات مع العربيه القديمه وكلها لغات ساميه ، حتى ان هناك تقارب بينهما ربما في فترة من الفترات ، وهناك قول بأنه في فترة ابراهيم عليه السلام كان يتحدث الأراميه ثم ان اسماعيل نشأ وسط جرهم في مكه وأصبح أفصحهم ، لعل اللغه التي كانوا يتحدثونها لم تكن عربية كعربية قريش في الجاهليه وزمن الرسول صلى الله عليه وسلم فبينهم الاف السنين تغيرت خلالها اللغة كما هو الحال للاراميه والعبريه ، وكلها لغات ساميه مرتبطه ببعض ، ويظهر أن اطلاقنا لابراهيم الخليل عليه السلام بأنه غير عربي أمر غير دقيق ، فاللغات الاراميه والعربيه والعبريه هي مسميات نتحدث بها ولكن في وقتهم يظهر أن العرب والاراميين يفهمون على بعضهم البعض وان اختلفت السنتهم وحتى العرب في ذلك لم تكن عربيتهم كعربية قريش ، فاسماعيل عليه السلام كان افصحهم لذلك القول بأنه كان غير عربي وتعلم العربيه أمر فيه نظر، وحتى لو قيل انه غير عربي فالعرب انفسهم في وقته لم يكونوا يتحدثون بعربية أهل الجاهليه قبل الاسلام ومن هنا يتضح ان العربيه انما هي في اللسان وليست في النسب ، والا كيف يصبح اسماعيل عربي ان لم يكن عربيا نسباً ،؟
فلو جاء اليوم اجنبي وتعلم العربيه واصبح افصح منا هل يصبح عربي ؟
كما ان كثير من اهل بلاد افريقيا وشمالها لم يكونوا عربا وكثير منهم اصبح عربي اللسان بعد الفتوحات الاسلاميه والا هل كل العرب اليوم هم عرب من القبائل العربيه التي كانت في الجزيره العربيه قبل الاسلام ؟

رابعا:اليهودية هي الدين بالنسبه لليهود وهي النسب في الوقت نفسه ، وهم ديانتهم دين صحيح وحرفوه واطلق عليهم بعد ذلك من قبل غيرهم باليهود وسمي دينهم باليهوديه لانهم لايقبلون من يدخل فيهم ـ لان في دينهم المحرف يجب ان تكون مولود يهودياً حتى تدخل الجنه وان لم تكن فلن تدخل الجنه ،وهذا من تحريفهم لكلام الله والتقول على الله بأنهم شعب الله المختار ولعل الاخ المقدم اشار الى فضح امرهم في نسبهم حيث ان اليهود مثلهم مثل غيرهم دخلت بهم امم من اوروبا واسبانيا والعرب وامم شتى وهناك فرق منهم متشدده لاتزوج الا بعضها حتى انهم انتشرت فيهم الامراض الوراثيه بسبب تعصبهم فهم يتزوجون من محيطهم القريب جداً ولايخرجون عن ذلك اعتقد انهم الاشكناز ان لم اكن مخطئ،ولقد رأيت احياء سكنيه مغلقه لهم ومصحات لمرضاهم نسأل الله السلامه في احد البلدان في الخارج وهم مجموعات لايدخل بينها احد ولاتتزوج من خارجها ولديهم تزمت في هذا الامر ، حتى انه يوجد اصطلاح طبي يضاف للامراض الوراثيه يسمى باسمهم
jewish genetic diseasesلكثرة وجوده فيهم بسبب الزواج المنغلق في اقربائهم دون غيرهم .


وشكرا ...

بالنسبة لسكان الجزيرة قبل اسماعيل عليه السلام فهم من نفس سلالة ابراهيم عليه السلام
اما ان يكون اصلهم من اليمن وهاجر جزء منهم للعراق او العكس هناك نتائج يمنية لاتحمل التحور الابراهيمي لكنها على نفس السلالة
وهم اهل حضارة لايسكنون بيوت الشعر ولا تناسبهم الصحاري القاحلة
ولغتهم تختلف عن اللغة العربية ففي نقوشهم تجد الاختلاف بين اللغتين
ربما والله اعلم ان اكثر سكان الجزيرة من قحطان وعدنان من نسل اسماعيل عليه السلام وهذا ما تأتي به النتائج
المقدم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-05-2015, 08:58 PM   #24
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2015
المشاركات: 17
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فهد المسيكي [ مشاهدة المشاركة ]
الاخ المقدم ، ابومشعل لاهنتم رعاكم الله ،بناء على مااضفتما أريد أن أضيف مايلي :

أولاً ،ان كان هذا العلم قطعي فيجب أن تكون العينات ممن عرفوا من صلب القبيله وليس من نزائعها او احلافها الداخلين معها ، لأن نتيجة الأحلاف والنزائع سوف ترجع أصول هؤلاء الى قبائلهم ، وهذا ليس نفياً لانتماء هؤلاء للقبيله ، وانما لأنه سوف يغير نسب القبيله نفسها ، ولعل المشكله انه لاتخلو قبيلة من نزايع واحلاف لذلك من سيكون الحكم في نسب القبيله ان كانت احلافها كثيره ،حتى لو طبق ذلك على شريحه كبيره ، ربما هذه الشريحه الكبيره هي حلف كامل وانا هنا لااتحدث عن عنزة انما بشكل عام .

ثانياُ،ذكرت ان قبائل الجزيره العربيه من رجل واحد ويلتقون تحت اسماعيل ، أي ان القحطانيين والعدنانيين كلهم في اسماعيل ، ربما ..وهو احتمال قد يصيب وقد يخطئ .
ولكن أين يذهب العرب الذين كانوا موجودين في فترة اسماعيل والى من ينتسبون ان لم يكونوا قحطانيين او عدنانيين ، اما انهم تحالفوا مع غيرهم او انقرضوا ولست ضالع في هذه المسائل انما هو تسائل .

ثالثاً ، ماهي العربيه ؟ او كيف نقول ان فلان عربي وفلان غير عربي ؟ هذا السؤال صعب لأن ابراهيم عليه السلام لم يتحدث العربيه وكانت لغته الأراميه وهي لغة لها التقاءات مع العربيه القديمه وكلها لغات ساميه ، حتى ان هناك تقارب بينهما ربما في فترة من الفترات ، وهناك قول بأنه في فترة ابراهيم عليه السلام كان يتحدث الأراميه ثم ان اسماعيل نشأ وسط جرهم في مكه وأصبح أفصحهم ، لعل اللغه التي كانوا يتحدثونها لم تكن عربية كعربية قريش في الجاهليه وزمن الرسول صلى الله عليه وسلم فبينهم الاف السنين تغيرت خلالها اللغة كما هو الحال للاراميه والعبريه ، وكلها لغات ساميه مرتبطه ببعض ، ويظهر أن اطلاقنا لابراهيم الخليل عليه السلام بأنه غير عربي أمر غير دقيق ، فاللغات الاراميه والعربيه والعبريه هي مسميات نتحدث بها ولكن في وقتهم يظهر أن العرب والاراميين يفهمون على بعضهم البعض وان اختلفت السنتهم وحتى العرب في ذلك لم تكن عربيتهم كعربية قريش ، فاسماعيل عليه السلام كان افصحهم لذلك القول بأنه كان غير عربي وتعلم العربيه أمر فيه نظر، وحتى لو قيل انه غير عربي فالعرب انفسهم في وقته لم يكونوا يتحدثون بعربية أهل الجاهليه قبل الاسلام ومن هنا يتضح ان العربيه انما هي في اللسان وليست في النسب ، والا كيف يصبح اسماعيل عربي ان لم يكن عربيا نسباً ،؟
فلو جاء اليوم اجنبي وتعلم العربيه واصبح افصح منا هل يصبح عربي ؟
كما ان كثير من اهل بلاد افريقيا وشمالها لم يكونوا عربا وكثير منهم اصبح عربي اللسان بعد الفتوحات الاسلاميه والا هل كل العرب اليوم هم عرب من القبائل العربيه التي كانت في الجزيره العربيه قبل الاسلام ؟

رابعا:اليهودية هي الدين بالنسبه لليهود وهي النسب في الوقت نفسه ، وهم ديانتهم دين صحيح وحرفوه واطلق عليهم بعد ذلك من قبل غيرهم باليهود وسمي دينهم باليهوديه لانهم لايقبلون من يدخل فيهم ـ لان في دينهم المحرف يجب ان تكون مولود يهودياً حتى تدخل الجنه وان لم تكن فلن تدخل الجنه ،وهذا من تحريفهم لكلام الله والتقول على الله بأنهم شعب الله المختار ولعل الاخ المقدم اشار الى فضح امرهم في نسبهم حيث ان اليهود مثلهم مثل غيرهم دخلت بهم امم من اوروبا واسبانيا والعرب وامم شتى وهناك فرق منهم متشدده لاتزوج الا بعضها حتى انهم انتشرت فيهم الامراض الوراثيه بسبب تعصبهم فهم يتزوجون من محيطهم القريب جداً ولايخرجون عن ذلك اعتقد انهم الاشكناز ان لم اكن مخطئ،ولقد رأيت احياء سكنيه مغلقه لهم ومصحات لمرضاهم نسأل الله السلامه في احد البلدان في الخارج وهم مجموعات لايدخل بينها احد ولاتتزوج من خارجها ولديهم تزمت في هذا الامر ، حتى انه يوجد اصطلاح طبي يضاف للامراض الوراثيه يسمى باسمهم
jewish genetic diseasesلكثرة وجوده فيهم بسبب الزواج المنغلق في اقربائهم دون غيرهم .


وشكرا ...

مشكلة الفحص انه مكلف مادياً ومن يمتلك المال يمكنه التلاعب بإبعاد الصرحاء وتقريب الحلفاء ولكن لعبته لن تستمر طويلاً فمع الوقت ستأتي نتائج أخرى لتهدم عمله
بالنسبة للعربية فالأكيد هي عربية اللسان مهما كانت سلالة الشخص ولكن العربية تختلف مع الوقت والمكان واللهجات العامية خير مثال
ونحن لانعلم ان كانت الاراميه هي لغة ابراهيم عليه السلام ام لا ولانعلم ماهو تسلسل اجداده الصحيح الى نوح عليه السلام على سبيل المثال
لأن التاريخ القديم تم تشويهه عندما حرفت التوراة ونقل لنا الكثير من الكذب عن طريق الاسرائيليات والعلم الحديث كلما يتقدم يهدم معه جزء من التوراة المحرفة حتى اصبحت مثل قصص ألف ليلة وليلة فتوجه الكثير من العلماء للإلحاد والبعض منهم تمسك بايمانه بوجود الله لكنه كفر بدينه

فنحن نتمسك بما جاء بالكتاب والسنة الصحيحة فقط غير ذلك كله قابل للأخذ والرد ومن الجهل بأن نجعل ديننا يتصادم مع العلم لأجل روايات اسرائيلية
المقدم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-05-2015, 11:36 PM   #25
مؤرخ قبائل السلقا
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 1,093
افتراضي

حسب علمى أن هذا العلم لم يثبت حتى الاَن إلا من بابين فقط, الباب الأول : مايخص جرائم القتل والإغتصاب ومايندرج تحت هذا الباب؟ والباب الثانى: هو باب المنازعات والإدعاءات كإثبات النسب أو النفى وما الى ذلك, وعدا هذين البابين المعمول بهم فى جميع دول العالم فلم تثبت صحته حتى الاَن؟ ومايقال ويثار من هنا وهناك من تحاليل ونتائج وتصنيفات هو كلام غير موثق علمياَ كالبابين السابقين أعلاه, ومن أراد أن يأخذ بهذه النتائج والتحاليل فعليه أن يسأل نفسه أولاَ (؟) ماهو الأساس العلمى الذى بموجبه تم التفريق مابين القحطانى والعدنانى كل حسب جيناته! فنحن نعرف أن لكل شىء جذر وأساس وبناءَ على هذه الأسس والقواعد تقوم التحاليل والإختبارات والفحوص, فعلى سبيل المثال لو تقدم للفحص قحطانى وعدنانى فهل يملك القائمين على هذا العلم جذور قحطان وعدنان أو جيناتهم الشخصيه حتى يتم مطابقة جينات الفاحصين بهذه الجذور مباشرة كما هو حاصل اليوم مع الموميات المحنطة وجثث الفراعنة وغيرها التى مضى عليها اَلاف السنين؟! هذا هو السؤال الذى يجب على أهل هذا العلم ومن يأخذ به أن يجيبوننا عليه!!!
ابو مشاري الرفدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-06-2015, 12:37 AM   #26
شاعر
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 173
افتراضي

الاخ الكريم ابومشاري الرفدي

لست ضليعاً بعلم الدي ان اي ، ولكن من خلال فهمي المتواضع وليصحح لي الاخ المقدم انه مثلاً يوجد التقاء بين كثير من العينات في شخص عاش مثلاً قبل ثلاث الاف سنة ولااعلم بالضبط الكيفيه ولكن مثلا نقول ان خمس قبائل عدنانيه التقت عينات افراد هذه القبائل ببعضها في جد معين قبل الاف السنين ،لكثر العينات وتوافقها يرجح مثلاً ان الملتقى فيه مثلا هو عدنان ، هذا على سبيل المثال والا فإني ربما اكون مخطئ، فيعطى هذا الجد رمز معين لانه يجميع العديد من القبائل ولايجزم بانه عدنان لكن يستنتج ذلك ومثله قحطان يستنتج قحطان من خلال القبائل التي تعرف انها قحطانيه عندما تلتقي عيناتها في جد يجمع هذه القبائل ،والشاذين من العدنانيين والقحطانيين يرجع بأنهم احلاف دخلت ، والله اعلم
فهد المسيكي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-06-2015, 03:10 PM   #27
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2015
المشاركات: 17
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو مشاري الرفدي [ مشاهدة المشاركة ]
حسب علمى أن هذا العلم لم يثبت حتى الاَن إلا من بابين فقط, الباب الأول : مايخص جرائم القتل والإغتصاب ومايندرج تحت هذا الباب؟ والباب الثانى: هو باب المنازعات والإدعاءات كإثبات النسب أو النفى وما الى ذلك, وعدا هذين البابين المعمول بهم فى جميع دول العالم فلم تثبت صحته حتى الاَن؟ ومايقال ويثار من هنا وهناك من تحاليل ونتائج وتصنيفات هو كلام غير موثق علمياَ كالبابين السابقين أعلاه, ومن أراد أن يأخذ بهذه النتائج والتحاليل فعليه أن يسأل نفسه أولاَ (؟) ماهو الأساس العلمى الذى بموجبه تم التفريق مابين القحطانى والعدنانى كل حسب جيناته! فنحن نعرف أن لكل شىء جذر وأساس وبناءَ على هذه الأسس والقواعد تقوم التحاليل والإختبارات والفحوص, فعلى سبيل المثال لو تقدم للفحص قحطانى وعدنانى فهل يملك القائمين على هذا العلم جذور قحطان وعدنان أو جيناتهم الشخصيه حتى يتم مطابقة جينات الفاحصين بهذه الجذور مباشرة كما هو حاصل اليوم مع الموميات المحنطة وجثث الفراعنة وغيرها التى مضى عليها اَلاف السنين؟! هذا هو السؤال الذى يجب على أهل هذا العلم ومن يأخذ به أن يجيبوننا عليه!!!

سؤال: هل بصمة الإصبع دقيقة؟
الجواب: نعم, بل حتى في التوائم تختلف البصمة.
اجدادك منذ آدم عليه السلام حتى الوصول إليك يمتلكون بصمات جينية تميز كل واحد منهم وهذه البصمات مخزنة في حمضك النووي المكون لكل خليه من جسمك وأنت أيضاً ستكون بصمتك محمولة في ذريتك إلى قيام الساعة
وهناك أيضاً خط آخر لبصمة أمهاتك الأم فالجدة فأم الجدة إلى حواء
ومن هذا المنطلق نحن لا نحتاج لفحص جثث المحنطين بل فحص ابناءهم الذين يحملون جيناتهم كافي ورد الأخ فهد المسيكي يوضح أنه من خلال مقارنة النتائج نحدد اسماء الأجداد الجينيين للقبيلة ونستبعد النتائج الشاذة وهكذا

وبما أنك ذكرت بأن فحص الحمض يساعد في الكشف عن الجناة فهذا دليل على دقته العالية
وشكراً.
المقدم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2015, 06:58 AM   #28
صاحب الموقع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 9,388
افتراضي

الأخوة الكرام :
الحقيقة أنني عندما أفكّر في هذا العلم الجديد المسمّي ( الحمض النووي ) فأنه يطري عليه أسأله وارغب أن استفسر من الأخوة الذين قد فهموا هذا العلم وأسألتي هي :


1- المعروف أن الأمم الفانية من بني آدم قد أصبحوا تراب كما ذكر رسول الله صلّى الله عليه وسلّم ( كلكم من آدم وآدم من تراب ) فكيف يفحص حمض جثّة وهي فتيت من التراب إذا لم يبقّى لها بقايا ؟0


2- الجينات التي تحدد خط عدنان وخط قحطان أين وجد المحلل قحطان وعدنان حتّى يحلل حمضهم ويميّز ذريتهم ؟0


3- فصائل الدّم التي توضع في رخصة السائق تجد هناك فرق بين فصيلة الأب وبعض أبناءه وكان هذا الأختلاف شي طبيعي فهل الفصيلة لها علاقة بالحمض النووي ؟0


4- لو ظهرت نتيجة حمض رجل من أسرة مخالفة لنتيجة أسرته وطابقت حمض أسرة أخرى فهل يعتمد هذا الحمض ويلتحق هذا الرجل لتلك الأسرة التي تطابقت مع حمضه وكيف أسرته تقبل وكيف الأسرة الأخرى تقبله علماً أنه يترتب على هذا الأمر أمور شرعية ومواريث 0


5- يوجد في البشر التشابه حيث عندما ترى شخص وشخص آخر يشبه تجزم أنه والده أو أخوه أو خاله ولكن عندما تعرف أنهم لا يمتون لبعضهم بصلة تردد المثل القائل ( يخلق الله من الشبه أربعون ) والمثل الآخر ( كل أربعون من طينه ) فهل يؤخذ بالتشابه كما يؤخذ بالحمض ؟ 0


6- في نظري أن الحمض النووي إذا أعتمد في النسب سوف يخلق مشاكل وقد تنتفع به ناس وينضر منه ناس ولو أخذ رأي الشرع سوف يرفضونه علماء الدين لأن ضرره أكثر من نفعه في النسب فهل ترون ما أرى ؟0


7- لا أخفيكم أنني اتمنّى أن يكون هذا الحمض صادق وقطعي لأن المستفيده منه قبيلة عنزة خاصه قبل كل القبائل حيث حرّف نسبها من قبل بعض المزورين الذين نسبوها لغير نسبها وتجاهلوا أصلها الثابت وأسمها الرسمي والحقوها بجد غير جدها فهل هذا الحمض يلجم المزورين ومن ساعدهم على الكذب كما تلجم الفرس بلجام الحديد ؟ 0

آمل الشرح الوافي 0
عبدالله بن عبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2015, 11:12 AM   #29
مؤرخ قبائل السلقا
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 1,093
افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فهد المسيكي [ مشاهدة المشاركة ]
الاخ الكريم ابومشاري الرفدي

لست ضليعاً بعلم الدي ان اي ، ولكن من خلال فهمي المتواضع وليصحح لي الاخ المقدم انه مثلاً يوجد التقاء بين كثير من العينات في شخص عاش مثلاً قبل ثلاث الاف سنة ولااعلم بالضبط الكيفيه ولكن مثلا نقول ان خمس قبائل عدنانيه التقت عينات افراد هذه القبائل ببعضها في جد معين قبل الاف السنين ،لكثر العينات وتوافقها يرجح مثلاً ان الملتقى فيه مثلا هو عدنان ، هذا على سبيل المثال والا فإني ربما اكون مخطئ، فيعطى هذا الجد رمز معين لانه يجميع العديد من القبائل ولايجزم بانه عدنان لكن يستنتج ذلك ومثله قحطان يستنتج قحطان من خلال القبائل التي تعرف انها قحطانيه عندما تلتقي عيناتها في جد يجمع هذه القبائل ،والشاذين من العدنانيين والقحطانيين يرجع بأنهم احلاف دخلت ، والله اعلم


أخى فهد حياك الله بخصوص اَلية البحث وحسابات الإلتقاء وتوافق العينات كل هذه أمور حسابية علمية دقيقة لاخلاف عليها ويبقى السؤال(؟) فى هذه النتائج بعد توافقها والتقائها فى جد جامع سواءَ فى"عدنان" أو"قحطان" وهو: من الذى حدد واستنتج بأن هذا الذى التقت به العينات هو"عدنان- أو قحطان" بعينه؟! فالأمر واضح أنه إستنتاج وليست حقائق مؤكدة!!
ابو مشاري الرفدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2015, 11:42 AM   #30
مؤرخ قبائل السلقا
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 1,093
افتراضي

سؤال: هل بصمة الإصبع دقيقة؟
الجواب: نعم, بل حتى في التوائم تختلف البصمة.
اجدادك منذ آدم عليه السلام حتى الوصول إليك يمتلكون بصمات جينية تميز كل واحد منهم وهذه البصمات مخزنة في حمضك النووي المكون لكل خليه من جسمك وأنت أيضاً ستكون بصمتك محمولة في ذريتك إلى قيام الساعة
وهناك أيضاً خط آخر لبصمة أمهاتك الأم فالجدة فأم الجدة إلى حواء
ومن هذا المنطلق نحن لا نحتاج لفحص جثث المحنطين بل فحص ابناءهم الذين يحملون جيناتهم كافي ورد الأخ فهد المسيكي يوضح أنه من خلال مقارنة النتائج نحدد اسماء الأجداد الجينيين للقبيلة ونستبعد النتائج الشاذة وهكذا

وبما أنك ذكرت بأن فحص الحمض يساعد في الكشف عن الجناة فهذا دليل على دقته العالية
وشكراً.

الأخ المقدم حياك الله: بخصوص البصمة بارك الله فيك فهى تدخل من ضمن الباب الأول الخاص بالأمور الجنائية الأمنية وهذا أمر لاخلاف عليه, أما الجينات الوراثية والبصمات المخزنة فى الحمض النووي للإنسان من اَدم عليه السلام الى أن تقوم الساعة فهذه أيضاَ حقائق علمية ثابته ومؤكدة لاخلاف عليها, لكن الخلاف في تحديد أسماء هؤلاء الأجداد والتعرف عليهم فكيف يتم التعرف على جيناتهم؟! فإذا قمنا بفحص جينات الأبناء فبماذا تقارن هذه الجينات؟! هل تقارن بإستنتاجات وظنون! أم تقارن بحقائق مادية ملموسة على أرض الواقع؟! فمن الطبيعى والمنطقى أن نتائج فحص جينات الأبناء سوف تلتقى كل حسب جيناته, فالقحطانى قحطانى والعدنانى عدنانى وهكذا الى مالا نهاية, فالشاهد أن تحديد أسماء الأجداد والتعرف على جيناتهم يبقى مجرد فرضية غيبية لادليل عليها, وإستنتاج ظني لاأساس له إلا بوجود جينات هؤلاء الأجداد حتى يتم إرجاع الفرع للأصل على أسس علمية بينة لالبس فيها ولاتأويل ....

التعديل الأخير تم بواسطة ابو مشاري الرفدي ; 02-07-2015 الساعة 12:38 PM
ابو مشاري الرفدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ماهي فائدة الكذب في تزوير نسب قبيلة عنزة عبدالله بن عبار البحث العلمي في وائل جد قبيله عنزه 3 11-25-2012 12:03 AM
قصة : الكذب في الكلام‎ رياض بن سالم منزل العنزي المنتدى العام 5 04-03-2010 05:21 PM
عقوبة الكذب عند النمل رياض بن سالم منزل العنزي المنتدى العام 2 02-01-2010 10:21 PM
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

 
تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

 
 
 

الساعة الآن 06:34 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 3
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd 
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009