الإهداءات

 

 

   

 

    
  

 


    -  تعديل اهداء
العودة   موقع قبيلة عنزه الرسمي: الموقع الرسمي لقبائل ربيعه عامه و عنزة خاصه الركن العلمي استفسارات القصص والقصائد القديمه
استفسارات القصص والقصائد القديمه قسم يختص بالاستفسارات عن القصص والقصائد القديمه
 

إضافة رد
 
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 10-06-2014, 10:35 PM   #1
عضو منتديات العبار
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 30
افتراضي الرد الشافي من ابن عبار على أوهام قبيلة حرب

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته كل عام و المسلمين و العرب و الشعب السعودي بدوام الخير و الصحة و العافية وأسئل الله أن يفرج مصائب إخواننا المسلمين في كل قطر من أرضه و أسئل الله أن نكون تحت طاعته و رضاه ونحمد الله أن بلغنا شهر ذي الحجة وعيد الاضحى وحج مبرور و مبروك مقبول إنشاء الله لكل من حج أو يحج وكل عام والنسابه المؤرخ الشاعر عبدالله بن عبار أبو مشعل با ألف خير و صحة ومن العايدين لأبو مشعل و أعضاء و زوار منتدى ابن عبار .

قد لا يكون سؤالي مناسب في هذا الوقت كون هذي الايام أيام عيد . لكن قد يكون رد ابن عبار بجمال أيام عيد الاضحى المبارك

( أبو مشعل ماحقيقة ما يدعية أبناء قبيلة حرب عن طردهم لقبيلة عنزه من مواقع ديار في الحجاز كا الحناكية في منطقة المدينة المنورة و مواقع ديار في نجد كا عقلة الصقور في منطقة القصيم ومواقع أخرى ) وشكرا
الفقيري متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-07-2014, 07:01 AM   #2
صاحب الموقع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 8,677
افتراضي

الأخ الفقيري حيّاك الله :

الموضوع الذي ورد بمقالك قد اشبع بحثاً في هذا الموقع وسوف يوضع لك الرابط للأطلاع 0

وسبق وأن فندت جميع المزاعم بحقائق واضحه حول ما ذكر في معركة المجلله المزعومه وقبل أكثر من ثلاثين سنه نبهت الباحث عاتق بن غيث البلادي مؤلف كتاب نسب حرب رحمه الله عن الأخطاء الوارده في موضوع الأدعاء بطرد قبيلة حرب لقبيلة عنزه 0

ونظراً لأن العوام الذين ليس لهم تعمّق في التاريخ يربطون حدث قديم بحدث جديد ومع كثر البحث لم أجد إلا حادثه تقارب لما يدعون وهي عندما قدموا حرب من صعده باليمن وقدمت عنزه من عين التمر تواجدت القبيلتان في منطقة تسمّي قدس قرب المدينة الشريفه كما ذكر لسان اليمن الهمداني في كتابه الأكليل سنة 304 هـ فقد ذكر أنه حصل تصادم بين عنزه وحرب وأن عنزه نزحت إلى حرّة خيبر وهذا الخبر ورد في مصدر ولا نستطيع نفيه أما ما سواه فأن القبائل يحصل بينها مناخات ومعارك والحرب سجال ولكن مسألة طرد قبيلة لقبيله فهذا لم يحصل لأن الحدث الأكبر لابد أن يكون له شواهد أما كتاب أو وثيقه أو شعر وقصص حقيقيه 0
ولو رجعنا للواقع فأن بعض ديار عنزه خاصه توجد بها حالياً قبائل بني رشيد بالأخص ديار الفدعان مثل فدك وضرغط وضريغط والحايط والحويط وأنبوان وغيرها حيث سكنوها بعد رحيل قاطنيها ومع ذلك لم يدعون أنها أتتهم انتزاع لأنه لم يحصل أن طردت قبيله أخرى والصحيح أن القبائل تزحف للشمال عندما كانت الدوله تحت حكم الخلافه وجميع العرب اتجاه هجرتهم للشمال حيث وجود الماء والريف والذي خرج من قبيلة عنزه من نجد لم تخرج ضعيفه ولا مطروده ولكن بسبب القحط وتخوّل لها قوتها أن تبوج بلاد ومن الطبيعي أن الباديه تقطن على عدود وإذا اخلتها جاء غيرها وسكن بها ومع الأسف أن بعض من يصنّف روايه وينشرها قد ترسخ بأذهان الشباب ثم يتصورون أنها واقع 0
وقبيلة حرب عندما قدمت للحجاز قادمه من اليمن كما تذكر المصادر فأنها استولت على بلاد واسعه البعض منها لقطفان والبعض منها لقريش ولبني النجار ولقضاعه ولسليم ومع ذلك لا يدعون أنهم طردوا سكانها وما حصل من القول بطرد عنزه هو خبر مشاع يتناقلونه رجال من حرب ومن الواضح أن القبائل تعد اللي لها واللي عليها وقد سألت مئات الرجال من رواة عنزه ولا وجدت من يعترف بهذا الطرد وليس الأمر جحود ولكن لم يحص ما ورد في المجلله 0
عبدالله بن عبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-07-2014, 07:46 PM   #3
عضو منتديات العبار
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 30
افتراضي

وماذكره الهمداني في كتابه الاكليل ابو مشعل عندما كان هناك صدام بين قبيلة عنزه الاتيه من عين التمر و قبيلة حرب الاتية من شمال صعده في موقع قدس قرب المدينة ونزوح قبيلة عنزه شمال نحو خيبر هل يعتبر إنتصاراً لقبيلة حرب ؟؟؟ .
الفقيري متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-07-2014, 10:29 PM   #4
صاحب الموقع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 8,677
افتراضي

أخي الفاضل الفقيري ليس غريب أن تنتصر قبيله على قبيله لأن الحرب سجال يوم لك ويوم عليك ولا أرى فائده من نبش ما يثير الأحقاد بين المجتمع وما يهمني هو نفي ما لا يصح وإليك ما كتبت من تفنيد مقال البلادي في كتاب نسب حرب بما يخص معركة المجلله وسبق وأن كتبت هذا التعقيب قبل ثلاثين سنه وزودت به وزارة الثقافه والإعلام ونحن نتحرى الصدّق ولا نتحامل على أحد ولا نظلم أحد واكرر هذا التوضيح "
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيّد المرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحابته أجمعين وبعد

هذا تعقيب وأيضاح على ما جاء في كتاب نسب حرب للمؤلف عاتق بن غيث البلادي الحربي حول ما أورده عن أحداث ذكر أنها حدثت بين قبيلة حرب وقبيلة عنزة قديماً وحيث سبق وأن كتبت في الطبعة الأولى من كتابي ( أصدق الدلائل في أنساب بني وائل ) عام 1403هـ في الصفحات 104 و105 و106 تعقيباً على ما أورده الشيخ محمد بن بليهد رحمه الله في كتابه صحيح الأخبار عما في بلاد العرب من الآثار حيث ذكر أن قبيلة مطير أجلت قبيلة عنزة من نجد وهذا ماكتبته أفند به مزاعم الأستاذ عاتق بن غيث البلادي الحربي حول ما جاء بكتابه ( نسب حرب ) عن معركة المجللة المزعومة :

قلت مستعيناً بالله لتبيان الحقيقة وأظهار الحق فأن ما ورد في هذا الكتاب قد جانب الصواب ولم يذكر هذه القصة أحد من المؤرخين الذين عايشوا تلك الفترة كما أن البلادي لم يذكر من قتل من عنزة وحرب في هذه المعركة العظيمة كما ينعتها وكذلك لم يورد أي بيت من الشعر يدل على وقوع هذه المعركة وأنتصار قبيلة حرب ولتصحيح الخطأ نوضح ما يلي:

أولاً : لقد التقيت بعدد كبير من كبار السن من قبيلة الجبل من العمارات الذين يعنيهم الأمر ومنهم الراوي هزاع بن عشبه الصقري رحمه الله والراوي عودة بن زله الصقري رحمه الله وكذلك ندى الصوينع الحبلاني ودميثير بن عجاج الحبلاني وغيرهم الكثير من رجال قبيلة الجبل الذين يحفظون عن أبائهم وأجدادهم ومن خلال البحوث الذي قمت بها لمدة ثلاثون عاماً قابلت المئات من رواة عنزة واستخلصت أن ملك قبيلة عنزة هو في خيبر وكانوا ينجعون إلى المدينة المنورة ومن موارد قبيلة عنزة وأماكن مقيضها ونجعتها الحناكية حيث أن هذا المورد من أماكن تواجدهم وفيما بعد أمتد وجودهم من ضواحي المدينة المنورة إلى تيماء وضرغط وضريغط وفدك ومناطق الحرة ووادي القرى وتصل نجعتهم إلى ضواحي القصيم وقد كانت قبيلة الجبل من العمارات من عنزة خاصة تقيض أحياناً في ضواحي المدينة المنورة وكان من أبرز رجالهم سميحان بن سحيم الملقب ( أبو طربوش ) بحيث أعطي من قبل الدولة التركية طربوش يسمى الفيس وهو عبارة عن رمز لمكانة الرجل ومنزلته وعلو شأنه ثم برز الشيخ هذال بن عدينان واعطي لقب شيخ الشيوخ واعطي الختم والصرة من قبل ولاة الأشراف في الحجاز وحينها أستخلص عين زكي في الحناكية مورد لأبله وصاحب الحناكية هو هذال بن عدينان نفسه والعطن سمي عطن أبل هذال بن عدينان نفسه وبعد أن توفي هذال اقحطت تلك الديار فنزح أبناء هذال وهم الشيخ عبدالله بن هذال الملقب ( المحزّم ) وأخيه الشيخ منديل بن هذال وهؤلاء لم يكن لنزوحهم من الحناكية أي سبب ألا القحط ثم أن الشيخ عبدالله بن هذال أنجب أبنه ماجد بن عبدالله الهذال ولأخيه الشيخ منديل بن هذال ثمانية أبناء وهم محمد الملقب ( الشجاع ) وجديع الملقب ( حامي السمراء ) والسمراء هي الحرة حيث لا يدخلها أحد في عهده ألا في خفارته ومغيلث ومهلهل وزيد ومزيد وجفال وتركي وبعد أن كبروا هؤلاء الأبناء وطعن بالسن عبدالله ومنديل تزوّج الشيخ عبدالله وأنجب الحميدي وهذال وكان الحميدي بن عبدالله الهذال معاصراً لأحفاد أبناء عمه ذرية منديل وابن عمهم الفارس مسلط ابن فالح بن عدينان الملقب ( الرعوجي ) فكان موطن هؤلاء الرجال وقبيلتهم القصيم ومن مواردهم دخنه ثم أن أبن هذال خصص لأبله عين ترد عليها أبله سميّت عين أبن هذال قرب المذنب وتعرف حالياً بأسم الثامرية وكانوا العمارات يتجولون في مناطق نجد من القصيم إلى منطقة الحريق إلى مشارف الأحساء ويجنون ثمر نخيلهم في خيبر وفي عهد الشيخ مشعان بن مغيلث وأبن عم أبيه الحميدي بن عبدالله الهذال أنساحت قبيلة الجبل من العمارات في القرن الثالث الهجري أي في عام 1230هـ إلى العراق ولم يكن لهجرتهم أي سبب الا القحط وكانت هجرتهم إلى العراق ومكوثهم هناك 162سنة وذلك من تاريخ 1230هـ إلى 1392هـ وهو التاريخ الذي حدده البلادي في ذكره لموقعة المجللة المزعومة حيث ذكر البلادي أن هجرتهم للعراق قبل 360 سنة وأن كان يقصد رحيلهم من الحناكية فهو بحدود 240 سنة فقط أوأقل أما عن قصة تعليق ثوب المرأة فأن هذه القصة قد وردت في ثلاث مصادر ولا علاقة لها بقبيلة حرب ولا بقبيلة عنزة اطلاقاً وفيما يلي تواتر هذه القصة في الروايات :

* القصة الأولى : ذكر أبو الفرج الأصفهاني في المجلد الثاني والعشرون من كتاب الأغاني الصفحة الثانية والستون في خبر حرب الفجار وأسبابها ما نصّه : قال : ثم كان اليوم الثاني من أيام الفجار الأول وكان السبب في ذلك أن شباباً من قريش وبني كنانة كانوا ذوي غرام ، فرأو أمرأة من بني عامر جميلة وسيمة وهي جالسة بسوق عكاظ في درع وهي فضل عليها برقع لها وقد اكتنفها شباب من العرب وهي تحدثهم فجاء الشبان من بني كنانة وقريش فأطافوا بها وسألوها أن تسفر فأبت فقام أحدهم فجلس خلفها وحل طرف درعها وشده إلى فوق حجزتها بشوكة وهي لا تعلم فلما قامت أنكشف درعها عن 0000 فضحكوا وقالوا منعتنا النظر إلى وجهك وجدت لنا بالنظر إلى 0000 فصاحت يا آل عامر فثاروا وحملوا السلاح وحملته كنانة واقتتلوا قتالاً شديداً ووقعت بينهم دماء فتوسط حرب بن أمية واحتمل دماء القوم وأرضى بني عامر 0

* القصة الثانية : جاء في الصفحة 580 من كتاب عشائر الشام للعلامة أحمد وصفي زكريا وهو يتحدث عن قبيلة الجحيش وقبيلة العقيدات حيث قال : هؤلاء بقايا الجحيش الذين أباد العقيدات معظمهم فيما مضى على أثر إهانتهم أمرأة عقيدية رفعوا ثوبها من وراء وسخروا بها فجاءت قومها بهذه الحالة فقالوا لها استتري ، فأجابتهم وهل أنتم رجال حتى استتر ؟ فأستوضحوها الأمر فأخبرتهم فوثبوا على الجحيش وأفنوا معظمهم وقد بقيت شرذمة منهم في قريتي محكان وفاطسة 0

* القصة الثالثة : ذكر المؤلف الأديب فهد المارك في المجلد الرابع من كتابه من شيم العرب في الصفحة 284 و285 وهو يتحدث عن الشاعر ساكر الخمشي حيث سماه الشاعر الذي ينطق القدر على لسانه وأورد قصيدته التي دعا بها على اهل فتاه طلب منهم أن يزوجوه فأبوا ومن قوله

عسى يجيهم حـّزت الفجـر مدلـوك ** مـدمي ولا تـنـفـع عـلـيـه الدخـالـه

عسى يجيهم من بني عمهم صـوك ** يـوم بـه المـمـرور يـبـزع بـخـالـه

والقصيدة معروفة والقصة مشهورة وقد ذكر المارك في شرح مقصد هذه الأبيات في ذلك الكتاب أنه ذهبت فتاه من فتيات الفخذ لتملأ قربتها من الماء وعندما انتهت من ملء القربة أشارت لأحد الفتيان الذين يسقون أبلهم على جانب البئر بأن يحمل القربة على ظهرها فأستجاب احد الفتيان لطلبها وحمل على ظهرها السقاء وفي الوقت ذاته تصّرف تصرفاً بعيداً عن الأدب والخلق فراحت الفتاة تشكوا لرجالها التصّرف الخاطيء الذي لقيته من ذلك الشاب الطائش وعلى الفور أخذت النخوة رجالها وهجموا على الفتى وقطعوه أرباً وعند ذلك قام أقارب الفتى بهجوم معاكس قاصدين أخذ الثأر لأبنهم وهكذا تقاتلت العشيرة بكاملها قتالاً عنيفاً كما تنبأ بذلك الشاعـر ساكر الخمشي انتهى ما ذكره المارك 0

* أما قول البلادي من أنه التقا بأحد مشائخ قبيلة عنزة ووصف له طبيعة عنزة بقوله ( هزائين يهزأ واحدهم حتى بأبيه ) فحبذا لو ذكر البلادي أسم هذا الشيخ الذي وصف قبيلته بهذا الوصف المشين كي يكون له سند فيما يدعي ولا أعتقد أن هناك رجل من الرعاع من تقبل نفسه أن يصف قبيلته بهذه الصفة كيف والكلام منسوب لشيخ فمن هو هذا الشيخ ياترى ؟ 0
أما ما ذكره البلادي عن حجج تملك بعض رجال حرب لأرض الحناكية فأن كلمة أن مما أفاء الله علي أو مما أعطاني الله أو من أملاكي فهذه ترد في كثير من حجج الأستحكام وتدل على أحياء الأرض ولا تدل على أنها كسب من عدو كما أدعى البلادي بأنها جتهم مكاسب من عنزة 0
أما السلالات الذي ذكر البلادي أن اجداهم اشتركوا في تلك المعركة وقال انهم يدعون أن جدهم الثامن أو التاسع قد شارك بالمعركة المزعومة وحيث أن المعني بتلك المعركة هو أبن هذال ومعروف أن جدآل هذال الأعلى هو الشيخ هذال بن عدينان وحالياً تسلسل العدد هكذا : سلطان بن زبن بن محروت بن فهد بن عبدالمحسن بن الحميدي بن عبدالله بن هذال لذلك فأن هذال الجد الثامن لذريته ولو طبقنا قاعدة البلادي في معرفة التاريخ في عدد الأجداد لقلنا 8+ 40 = 320 سنة لذلك فهي تكون في زمن هذال نفسه وليس أبن هذال كما ذكر البلادي ولا خلاف على وجود هذال في تلك الفترة ولكن الخلاف على صدق الرواية من عدمه 0وفي معرض حديث البلادي عن قصة تعليق ثوب الفتاه قال : أن أبن هذال عندما شاهد عورة الفتاه أبتسم أبتسامة تشفي، وهذا لايليق بالعربي الصميم أن يبتسم تشفي بعورة جارته الأجنبية ومعروف أن العرب أهل جوار في جاهليتهم وإسلامهم فكيف بأبن هذال وهو شيخ المشائخ يبدر منه مثل هذا التصرف وما ذكره البلادي في هذا الصدد ما هو ألا لتكملة فصول القصة لكي يكون لها رونق ومن الغريب أن الرواة الذين رووا للبلادي هذه القصة يتذكرون ابتسامة ابن هذال منذ ذلك الوقت ولا يوردون أي بيت من الشعر يدل على صحة القصة 0
ذكر البلادي أنه بعد ما بدر من الفتى العنزي هذا التصرف المشين اجتمعوا رجال حرب وعنزة عند القاضي ابن طريف وتخاصموا وحكم بقطع يد العنزي ورفضوا عنزة هذا الحكم ثم أن الحربي والد الفتاة جلل ذلوله وطاف في أحياء حرب لطلب النجدة والسوآل يا هل ترى أليس الحربي والد الفتاه مجاور لعنزة ولا يقدر على أخذ حقه فكيف يكون التخاصم عند القاضي والخصوم غير متكافئين وكيف الخصم القوي يقبل بالتقاضي وكانت السيادة للقوة ؟ ثم ذكر البلادي أن حرب عندما غزو عنزة كان البعير يحمل سبعون قربه ثم ذكر قصة البعير الذي شرد وعليه القرب ودخل مع رعيان عنزة ولما شاهدوا الرعيان عدد القرب ضحكوا وكان معهم رجل مسن وعندما شاهد عدد القرب على بعير واحد أحدث فضحكوا الشباب وتمثّل قائلاً :

أمـور تـضـحـك الـسـفـهـاء مـنـهـا ** ويـبـكـي مـن عـواقـبـهـا الـلـبـيــب

وهذا البيت هو من قصيدة للحارث بن عباد البكري عندما بلغه خبر مقتل أبنه بجير من قبل الزير في حرب البسوس بثار شسع نعل كليب ثار من الغضب وبدأ يخرج من أسلحته وعتاده ويطلب أحضار فرسه النعامة وهو يردد الشعر بطريقة غير شعورية فشاهده بعض الشباب وضحكوا من منظرة بينما أحد الرجال كان يبكي من منظره لتدبره لعواقب الأمور فألتفت إليهم وقال من قصيدته :

قـربـا مـربـط الـنـعــامــة مـنــــــي ** لـقـحـت حـرب وائـل عـن حــيـــال

قـربـا مـربـط الـنـعـامـة مـنـــــــي ** أن قـتـل الـحـر بـالـشـسـع غـــــــال

لـم أكـن مـن جـنـاتـهـا عـلـم الـلـه ** وأنـي لـحــرهــا الــيــوم صــــــــال

أمـور تـضـحــك الـسـفـهـا مـنـهــا ** وتـبـكـي مـن عـواقـبـهـا الــرجــال

وهكذا لفق راوي البلادي البيت المنسوب للفارس الحارث بن عباد البكري فجعله في قصة المجللة المزعومة 0

* وهاهو البلادي يذكر في تفاصيل قصة الحرب أن أبن عسم جمع قبائل حرب جميعها وهجم على عنزة وفاجأ عربان منهم كان معهم الجاني فأعدمهم جميعاً ثم واصل زحفه على أبن هذال وبقية عنزة وعندما أقبل على عنزة في منتصف الليل أمر رجاله أن يطلقوا البارود دفعة واحدة فرأت بنت أبن هذال الأنوار وظنتها برق فأيقظت أبوها تبشره في برق الخريف ولكن أبوها أخبرها أن هذا ليس برق بل أنه ضوح بنادق حرب فأيقظ قومه وحصلت المعركة وهزمت حرب عنزة هزيمة نكراء وأستولت حرب على ديار عنزة وعلى غنايم كثيرة من عنزة ومن الغنايم نجر أبن هذال حيث ذكر أنه عند ابن هنود الربيقي من بني عمرو ، 0
قلت وهذا الوصف الدقيق للمعركة يجعل الباحث يتساءل لماذا لا يكون مع النجر دلال ثم كيف ذكر في الرواية أستيقاظ بنت أبن هذال ومحادثتها مع أبوها ولم يذكر بيت واحد من الشعر يؤرخ هذا الحدث العظيم ويشيد بأمجاد هذا النصر ؟ ثم لماذا هذه المعركة على عظمها لم تسمع بها عنزة علماً أن الرجال يعدون الذي لهم والذي عليهم ؟ 0
ثم أن البلادي أورد قصيدة مسعود عبد الشيخ مشعان بن مغيلث بن منديل بن هذال وقال أنها شاهد ما بعده شاهد وهو لا يدري أن مسعود عاش في عهد مشعان ولا عاصر الفترة التي حدثت بها المعركة المزعومة وهو في القصيم وليس في الحناكية والأبيات التي أوردها البلادي محرفة بحيث تتلائم مع سياق القصة وهنا نورد القصيدة كاملة وهي ليس شاهد أثبات كما أدعاه البلادي بل أنها شاهد نفي قال مسعود أحد موالي آل هذال يتوجد على أعمامه عندما اقحطت ديارهم القصيم ونزحوا إلى الشمال بحثاً عن المرعى ونزلت في ديارهم احد القبائل قالها يحثهم على الرجوع فيقول :

أمس العصر عديت في راس ملموم ** رجم طـويــل بشـامخ الحيـد زامي

رجـم طـويـل بعـالي الحـيـد مـزمـوم ** تلعـب بـه الأرياح شـرق وشامي

رجـم طـويـل ولا يـوكـر بـه البـوم ** غيـر العـقاب الصيرمي والقطامي

يا ركـب يـا مترحليـن عـلـى كــوم ** يا للي بكم عيرات الأنضى همامي

يا عـيـال يا متروحيـن ضحى اليـوم ** يا موفـقين الخـيـر خـوذوا سلامي

بمسطرٍ فـي صفحـة الحبـر مرسـوم ** بـكـتـاب مـني للـوجـيـه الـكـرامـي

قـلبي عليل وصايبـه غـم واهـموم ** يا أهل النضى ودوا لعـمي كـلامي

تـلـفـون عـمـي للمـنـاعـيــر زيـزوم ** مشعان ستر معورجات الوشامـي

الـيـا لفيتوا ديـرة أصحاب من قـوم ** احكوا ترى حمض الرجال العلامي

يـاعـم يـا مـدب هـل الكبـر والــزوم ** يا مروي حدود النمش والحسامي

تـتليـك بالممشى جهامـة وداهـوم ** أولاد وايـل كـالـجـراد الـتـهـامــــي

إلى صاح صياح مـن أعداه مضيوم ** وردو حياض الموت ورد الظوامي

غديت مثل اللي على الوجه ملطوم ** من عقب مروين النمش بالزحامي

غديت مثل الـلي عـلى الديد مفطـوم ** قعـدت أوقـف عنـد فـرق الغـنـامي

من طاوع الثنتين يصبر على اللوم ** يصبر على فـرقا الأهـل والعمامي

شاورتهن بالراي وأصبحت منجـوم ** وصفقت بكفوفي واعض البهامي

عـفت الرقاد وحاربـت عـيني النـوم ** وأبـديـت مـا كـنيـت مـاني بكامــي

أبكـي هلـي يـا نـاس مـاني بـمليـوم ** وأظـن مـن يبـكي هلـه مـا يلامــي

ما هـو على غـرو من الـدق ماشوم ** عـلى الشيـوخ متيهيـن الجـهـامي

جلست بـوادي الـدوم كـني بمنجـوم ** مثل السجين اللي بحبس الظلامي

على ركـايا الرّس جلسـت ملـزوم ** عـليـه مـن ورد البـوادي ركـامـي

وأحن من الوجلا حنين أم خـرطـوم ** والصبح أجاوب نايحات الحمامي

أقـفــوا وخلوني مـن الغـلب مسموم ** مثـل الطـريح الـلي غشاه الكتامي

علمي بهم هفوا مع الواد ابـو دوم ** مستجـنبـيـن مـطيـرات العـسامـي

عـلمي بهـم بـقصّيـر وقبلـه الـتـوم ** تـغـاروا الـمعـبـار والشـط زامـــي

اقـفـوا كما طير قـلب رأسه الحوم ** بهـيـفـيـة ما ينـدرى ويـن حـامــي

أقـفا بهـم شيخ عـلى الضد صـاروم ** حـرٍ شلع صوب الجزيرة وهــامي

أدنــا مـنـازلـهـــم شـثـاثــا ولمـلـوم ** وأقـصى منازلهـم بـوادي النعامـي

هـذي مـرابـط خيـلهـم دايـم الـدوم ** حـقب العيون مروبعات الهـوامـي

هـذا مشـب الـنـار والحـفـر مثـلـوم ** ومركى الـدلال المتعبات الشوامي

يـركـب عـليـهـن باللقـا كـل شغـموم ** مـن اللابة اللي ما وطو بالملامـي

كيف الظعـون بداركم كنهـا أغـيوم ** وأنـتم تـروون النـمش بالـزحامـي

وادي الرمه غـدابـه العـشب كيهـوم ** ترعى به القطعـان والكبـو حامـي

تنحاهم الصفراء عـلى حـزم ديهـوم ** اليـا مـا تعـدوا قـود خـب العـدامي

هذه قصيدة مسعود وما ذكره البلادي عن قصة المجللة لا وجود لها لا في الشعر الشعبي ولا في التواريخ المكتوبة ولا في صدور رواة عنزة وقد أوضحنا سبب أنتقال قبائل من عنزة إلى الشمال في كتابنا أصدق الدلائل في أنساب بني وائل باب هجرة قبائل عنزة وأسبابها وأوردنا الشواهد وكذلك في كتابنا قطوف الأزهار وحيث ذكر البلادي على لسان أبن مهيد أنه يقول : جزى الله حرب خيراً الذين اخرجونا من ديرة الجوع إلى ديرة الخير وهذه العبارة لا صحة لها ولم نسمع بها ولم أسمع من أحد من الرجال أنه سمع مثل هذه العبارة ولا أحد من رجال المهيد وما أسم أبن مهيد الذي يقول البلادي أنه قال هذه العبارة وحيث أن ابن مهيد من مشايخ قبيلة الفدعان من ضنا عبيد وضنا عبيد هاجروا من ضرغط وضريغط أيضاً في حدود عام 1223هـ ولم تكن هجرتهم بسبب طرد كذلك لاصحة البتة لما نسب لأبن مهيد من القول الذي لايستند إلى أي دليل وأنما هو تلفيق يراد به أثبات القصة وقبل ختام هذا الأيضاح يتبادر إلى الأذهان عدة أسئلة :
1- من قتل من رجال عنزة في تلك المعركة الكبيرة ؟ 0
2- لماذا لم يقال بهذه المعركة شعر من أحد الطرفين يثبت هذه القصة ؟ 0
3- لماذا لا يعلمون رجال عنزة عن هذه المعركة طالما أنها مشهوره ؟ 0
4- فقد اعترفت قبيلة عنزة بمعارك كثيرة بينها وبين قبائل عديدة وكان لها نصر وعليها كسيرة فلماذا تنفى هذه المعركة وتعتبرها نكته مضحكة ؟ 0
هذا ما لزم أيضاحه وأسأل المولى عـز وجل أن يلهمنا الصواب ويجنبنا الزلل أنه سميع مجيب الدعوات وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين 0



كتبه : عبدالله بن دهيمش بن عبار العنزي
</i>

التعديل الأخير تم بواسطة عبدالله بن عبار ; 10-07-2014 الساعة 11:07 PM
عبدالله بن عبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-08-2014, 12:02 AM   #5
عضو منتديات العبار
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 30
افتراضي

جزاك الله خيراً أبو مشعل ردك شافي و وافي لهم و وضعت النقاط على الحروف أما الهمداني لا نعلم صدق روايته كما أننا قرأنا عنه و الله أعلم متعصب لقحطانيته .
الفقيري متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-08-2014, 08:34 AM   #6
صاحب الموقع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 8,677
افتراضي

أخي الفاضل من الأمانه التاريخيه يجب أن نأخذ بالخبر سواء ضدنا أو من صالحنا ويسرني أن أعيد نشر ردي على مقال سعادة الدكتور عبدالرحمن الفريح في صحيفة الجزيره وهو كما يلي :


[ تعقيب عبدالله بن عبار على مقال الدكتور عبدالرحمن الفريح ]
نشر في صحيفة الجزيرة الغراء العدد رقم 12462 الصادر في يوم السبت المصادف العشرون من شهر شوال لعام 1427هـ الصفحة الثانية والثلاثون مقال بقلم سعادة الدكتور المؤرخ عبدالرحمن الفريح العفنان التميمي تحت عنوان مقال[ مسلسل خالد بن الوليد ووقفة مع تاريخ صدر الإسلام ] وقد تطرق الدكتور إلى حرب الردة بحيث نفى الردة عن قبائل بنو تميم والصقها في قبائل ربيعة وانكر نسب سجاح من تميم واثبته في قبيلة تغلب الربعية وأخذ في بعض أقوال المؤرخين واهمل البعض الآخر وتجاهل دور قبائل ربيعة في محاربة المرتدين مثل قبيلة عبدالقيس الربعية وغيرها من قادة الإسلام ولذلك لا يخفى على سعادة الدكتور عبدالرحمن الفريح أن التاريخ امانة ويجب أن يذكر في أيجابياته وسلبياته لأخذ العبر من الماضي وما كان يحدث بين القبائل العربية من تقاتل في الجاهلية والإسلام والأحداث الأليمة والمحن التي مرت بها الأمه لست بمعرض التحدث عنها وما نحن بصدده هو حرب الردة ونسب سجاح فقد شرح في مؤلفات كثيرة منها : تاريخ الرسل والملوك للطبري والكامل في التاريخ لآبن الأثير وجمهرة النسب لابن هشام الكلبي ومروج الذهب للمسعودي وأيام العرب في الجاهلية والإسلام لذا وجب تذكير سعادة الدكتور بأن سجاح هي بنت الحارث بن سويد بن عقفان من بني حنظلة بن مالك بن زيد مناة بن تميم وهي من قبيلة بني تميم صليبة وليس من تغلب كما ذكر الدكتور في مقاله وإنما كانت متزوجة في تغلب وكانوا تغلب أخوالها كما أن رهطها بنو عقفان كانوا مع تغلب حلفاً وهذا لا ينكر قال عطارد بن حاجب التميمي عندما تنبأت سجاح :
اضحت نبيتنا انثى نطيف بها *** وأصبحت انبياء الناس ذكرانا
وقد جاء في خبر يوم البطاح سنة 11هـ وهو من أيام العرب لخالد بن الوليد على بني تميم حيث كان رسول الله صلى الله عليه وسلّم قد أمر على بطون بني تميم أمراء فرقهم فيهم فلما مات النبي صلى الله عليه وسلّم وتولى أبو بكر أختلف هؤلاء أيؤدون الزكاة لأبي بكر أم يقسمونها في الناس وكان فيمن أدى الزكاة صفوان بن صفوان التميمي وفيمن منعها مالك بن نويرة التميمي في قومه بني يربوع وهم بطن في بني حنظلة من تميم وبينما القوم في أختلافهم قدمت إليهم سجاح بنت الحارث من الجزيرة بالعراق فاقبلت ومعها الهذيل بن عمران في بني تغلب بن وائل وعقة بن هلال في بني النمر بن قاسط وتاد بن فلان في أياد والسليل بن قيس في بني شيبان فأتى بني تميم أمر دهي هو اعظم مما فيه الناس لهجوم سجاح عليهم ولما هم فيه من أختلاف الكلمة والتشاغل بما بينهم قال عفيف بن المنذر في ذلك :
ألـم يأتيـك والأنـبـاء تسـري *** بـمـا لاقـت سراة بـني تميـم
تـداعى مـن سراتهم رجـالاً *** وكانوا في الذوائب والصميم
والجوهم وكان لهـم جنـاب *** إلـى أحـيـاء خـالـيـة وخـيــم
وكانت سجاح قد تنبأت بعد موت رسول الله صلى الله عليه وسلّم بالجزيرة فأقبلوا معها هؤلاء الرؤساء لتغزو المدينة وأن تقاتل أبو بكر فلما رأى بنو تميم وهم على أختلافهم عزمها على قتال أبي بكر أزدادوا اضطراباً بين الردة والإسلام ووقفت سجاح في جندها على حدود بني يربوع وأرسلت إلى زعيمهم مالك بن نويرة تطلب الموادعة وأنبأته بعزمها على غزو المدينة فأجابها مالك بالموادعة ولكنه صرفها عن غزو المدينة إلى اليمامة وحرضها على قتال من أختلف معه من أحياء بني تميم وأقتنعت سجاح برأيه وقالت : نعم فشأنك بمن رئيت فأني إنما أنا أمرأة من بني يربوع وإن كان ملك فالملك ملككم ثم أرسلت إلى بني مالك بن حنظلة تدعوهم إلى الموادعة فأبو ثم أرسلت إلى وكيع بن مالك فأجاب إلى ما أجاب به مالك بن نويرة واجتمع مالك ووكيع وسجاح فسجعت لهم وقالت: أعدوا الركاب , وأستعدوا للنهاب , ثم أغيروا على الرباب ,فليس دونهم حجاب فاستعرت الحرب بين بني تميم وأقتتل القوم ومات من الجانبين خلق كثير ثم أنهم تصالحوا وعاد السلام إلى بني تميم ولما رأت أن أمرها لم يتم في بني تميم قالت لجندها من ربيعة وأياد وسواهم عليكم باليمامة ودفوا دفيف الحمامة فأنها غزوة صرامة لا تلحقكم فيها ملامه ثم نهدت بمن معها إلى بني حنيفة وبلغ ذلك مسيلمة فهابها وخاف أن هو شغل بها أن يغلبة ثمامة على حجر أو شرحبيل بن حسنة أو القبائل التي حولهم فأهدى لها ثم أرسل إليها يستأمنها على نفسه حتى يأتيها فنزلت الجنود على الأمواء وأذنت له وآمنته فجاءها وافداً في أربعين من بني حنيفة وكانت راسخة في النصرانية قد علمت من علم نصارى تغلب فقال مسيلمة لنا نصف الأرض وكان لقريش نصفها لو عدلت وقد رد الله عليك النصف الذي ردت قريش فحباك به وكان لها لو قبلت فقالت : لا يرد النصف إلا من حنف فأحمل النصف إلى خيل تراها كالسهف ثم تزوجته ولما رأى مالك بن نويرة ما صنعت سجاح ندم وتحيّر في أمره وعرف وكيع وغيره من رؤساء بني تميم قبح ما صنعوا فرجعوا رجوعاً حسناً واخرجوا الصدقات واستقبلوا بها خالد بن الوليد ولم يبق من بني تميم إلا مالك بن نويرة فقد اعتصم بالبطاح وعلم خالد بأمره فعزم على المسير إليه فترددت الأنصار وتخلفت عنه ولم يلبث أن جاءت الخيل بمالك بن نويرة فقتل ضرار بن الأزور مالكاً ولأخيه متمم بن نويرة مراثي من الشعر به , أما سجاح فأنها بعد أن تزوجت مسيلمة وأقامت عنده ثلاثاً ثم انصرفت إلى قومها فقالوا ماعندك ؟ قالت : وجدت مسيلمة على الحق فاتبعته فتزوجته قالوا : أرجعي إليه فقبيح بمثلك أن ترجع بغير صداق فرجعت فلما رأها مسيلمة أغلق الحصن وقال مالك ؟ قالت : أصدقني صداقاً قال : من مؤذنك قالت : شبيث بن ربعي الرياحي قال : علي به فجاء فقال : ناد في أصحابك أن مسيلمة بن حبيب قد وضع عنكم صلاتين مما أتاكم بها محمد وهي : صلاة العشاء وصلاة الفجر قال : وكان من أصحابها الزبرقان بن بدر وعطارد بن حاجب وعمرو بن الأهتم وغيلان بن خرشة وشبيث بن ربعي ونظراؤهم من تميم قال حكيم بن عياش الأعور الكلبي وهو يعيّر مضر ويذكر ربيعة :
أتـوكـم بـديـن قـائـم وأتـيـتــــم *** بمنتسخ الآيات في مصحف طب
ثم أن سجاح خرجت في جنود الجزيرة بعد أن صالحها مسيلمة على أن يحمل إليها نصف غلات اليمامة فاحتملته وأنصرفت به إلى الجزيرة فلم تزل في بني تغلب حتى نقلهم معاوية عام الجماعة في زمانه وكان معاوية حين أجمع عليه أهل العراق بعد علي أخرج من الكوفة المستغرب في أمر علي وينزل داره المستغرب في أمر نفسه من أهل الشام وأهل البصرة وأهل الجزيرة وهم الذين يقال لهم النوافل في الأمصار فأخرج منالكوفة القعقاع بن عمرو بن مالك إلى إيليا بفلسطين فطلب إليه أن ينزل منازل بني عقفان وينقلهم إلى بني تميم فنقلهم من الجزيرة إلى الكوفة وأنزلهم منازل القعقاع وبني أبيه وجاءت معهم سجاح وحسن إسلامها هذا ملخص ما ورد في المصادر الـتأريخية عن قصة تنبأ سجاح وأثبات نسبها من بني تميم ولا يضير هذه القبيلة العريقة انتساب سجاح منها كما لا ينتقص من قبيلة تغلب لو كانت سجاح منها ولكن التاريخ أمانة هذا ما لزم أيضاحه وتقبلوا عاطر تحياتي

كتبه / عبدالله بن دهيمش بن عبار العنزي 21\10\1427هـ



( تعقيب عبدالله بن عبار للمرة الثانية على الدكتور الفريح)


( مهلاً يا دكتور عبدالرحمن الفريح )


نشرت صحيفة الجزيرة الغراء الصادرة في يوم الخميس الموافق الثاني والعشرون من شهر ذي الحجة لعام 1427هـ العدد 12523 مقالاً لسعادة الدكتور عبدالرحمن الفريح بعنوان للصحابة حق التقدير والاحترام رداً على مقالاً سابق نشر بهذه الصحيفة حول موضوع نشر الدكتور مقال سابق ينسب الكاهنة سجاح إلى قبيلة تغلب من ربيعة وبما أن سعادة الدكتور عبدالرحمن باحث في التاريخ والحضارة وله باع طويل في هذا المجال لذلك فهو لا يعذر وسوف أحاول تفنيد ما جاء برد الدكتور على تعقيبي السابق وقد لفت نظري أنه عنون رده بعبارة ( للصحابه حق التقدير والأحترام ) ومن أطلع على هذا العنوان لابد أن يخيّل له أنني قد تعرضت للصحابه رضي الله عنهم بسؤ لا سمح الله وهذا لم يحصل في ردي السابق على الدكتور عبدالرحمن وأنني اجل الصحابة واقدرهم وما تطرقت له لا يعني عدم احترام الصحابة وإنما تطرقت لحدث تاريخي مثبت بالمصادر وهو أن القبائل التي ردت عن الإسلام لست قبائل ربيعة وحدها كما يدعي الدكتور بل أن هناك من تميم ومن قبائل أخرى ردت وحروب الردة معلومة لدى الباحثين والمطلعين ولكي يكون القاريء على بينه من حقيقة الأمر فسوف أحاول توضيح النقاط الذي أشار لها دكتورنا الفاضل :
1- أن كان للدكتور مأخذ على أنني ذكرت حقيقة أمر سجاح ومن معها من ربيعة فهذا أمر تمليه الأمانة التاريخية وحتى وأن كانوا من العصبة الربعية بحيث من الواجب عدم التحريف بالخبر وذكره كما ورد ولذلك فقد ذكرت القاده الذين تبعوا سجاح في تلك الغزوه المشئومه ولا حرج من ذلك فقد ذكرت الحقيقة دون تعصب 0
2- ذكر سعادة الدكتور أن هؤلاء المشائخ من ربيعة كانوا موتورون بمصارع فرسانهم الذين اصطلمهم ذوبان العرب وقد ذكر بعض الفرسان من ربيعة الذين قتلتهم تميم وهذه المقولة تمنيت على دكتورنا الفاضل أن يتجنبها فأن عبارة سعادته يشم منها رائحة التشفي وهذا لا يجوز في هذا العصر فنحن أخوة وربيعة وتميم منذ العهد الجاهلي والحرب بينهم سجال ويعرف الدكتور عبدالرحمن تمام المعرفة أن القبيلتين لهما من المجد التليد وفيهم من السؤدد ما لا يحصى بمجلدات فلذلك لست مجاوباً الدكتور باسعراض ما قتل من تميم بمعارك ربيعة ولا أريد معالجة الخطأ بمثله 0
3- يستشعر القاريء من عبارة الدكتور أنه قد تشفي بما حدث للهذيل من نكبه ليس لأنه رد عن الإسلام بدافع الغيره ولكن كونه يعتبره عدو لدود لتميم وهذا التشفي يثيرالأستغراب وأغرب من ذلك اسلوب الدكتور في توريد الخبر وتحامله على ربيعة باعتقاده أن هذا التحامل مناصرة لتميم وكأنه يعيش في ذلك العصر فلماذا هذا التعصب يا دكتور ؟0
4- قال الدكتور في الفقره الرابعة من رده : كان لربيعة ثلاثة بيوت أولها بيت بسطام وله ثلاث وقائع أرجله قوم صياد الفوارس في الأولى واسره في الثانيه وقتلوه في الثالثه والبيت الثاني بيت الحوفزان حفزه قيس بن عاصم بالرمح في خرابة وركه ومات من تلك الطعنة بعد عام والبيت الثالث بيت مفروق قتيل يوم العضالي كما يذكر أبو عبيده ومصادر الأيام والمدفون في ثنية مفروق 0
هكذا ورد في الفقرة الرابعة من مقال سعادة الدكتور عبدالرحمن وهو بذلك يقصد أن تميم هدمت بيوت ربيعة الثلاثة ولا أدري ما القصد من التذكير بهذه الفتن الذي ذهبت في العصر الجاهلي دون رجعه بحيث جاء الإسلام وقضى على كل فتنه والدكتور يعلم أنه لم تقع كسيره على قبيلة في يوم من الأيام إلا وقد اتنتصرت في يوم آخر ولست نحن بمعرض الحديث عن احداث القبائل ومن هو الغالب ومن هو المغلوب ولو تم الأنجرار وراء ما ذكره الدكتور ومجاراته في الحديث لتوسع المجال أكثر مما ينبغي فهو بطبيعة الحال لا يمثل تميم لا في جاهليتها ولا في إسلامها كما أني لا أمثل ربيعة ولكن التاريخ أمانة ونبش الفتن لا طائل من ورائه لذلك فكما اسلفت لا اريد التعرض لسرد الأحداث الواقعة بين قبائل تميم وبعض قبائل ربيعة في العصر الجاهلي وأرى أنه لا داعي لذكر من قتل أو أسر في ذلك العصر من الطرفين فهذا يترك للتاريخ وأيام العرب التي حدثت بين تميم وربيعة في العصر الجاهلي قد بسطت في كتب التاريخ فذكر صاحب العقد الفريد وغيره من المؤرخين الكثير من الوقائع وسنذكر بعض من أيام العرب في الجاهلية دون الدخول بالتفاصيل :

( أولاً أيام تميم على بعض قبائل ربيعة )

1- يوم النباج وثيتل لتميم على بكر
2- يوم زرود لبني يربوع على تغلب
3- يوم ذي طلوح لبني يربوع على بكر
4- يوم الحائر وهو يوم ملهم لبني يربوع على بكر
5- يوم القحقح وهو يوم ماله لبني يربوع على بكر
6- يوم راس العين لبني يربوع على بكر
7- يوم العضالي لبني يربوع على بكر
8- يوم الغبيط لبني يربوع على بكر
9- يوم مخطط لبني يربوع على بكر وكذا يوم سفوان ويوم السلي 0
أما ايام ربيعة على تميم فمنها :
1- يوم الوقيط لبكر على تميم
2- يوم الشيطين لبكر على تميم
3- يوم جدود لبكر على تميم
4- يوم صعفوق لبكر على تميم
5- يوم فيحان لبكر على تميم
6- يوم الأياد لبكر على تميم
7- يوم ذي قار الأول لبكر على تميم
8- يوم الحاجز لبكر على تميم
9- يوم الشقيق لبكر على تميم 0
ومن ايامهم المتكافئة
1- يوم قشارة
2- يوم زبالة 0
3- يوم مبايض 0
4- يوم الزورتين 0
5- يوم عاقل 0
6- يوم الواقبي 0
7- يوم الشباك 0
والوقائع بين القبائل كثيرة وأكثرها بين ربيعة نفسها ولا داعي لذكر تفاصيلها حيث لا يشك أحد بمجد تميم أو ربيعة ولكن سعادة الدكتور قد حلق في آفاق بعيده كل البعد عن صيغة مقالي الذي رديت به على مقاله السابق سامحه الله وأحله 0
5- لقد تطرق الدكتور في الفقرة الخامسة لشرح احداث بعض أيام ربيعة وتميم وتحيّز بحيث أورد من قتل من ربيعة ونصر تميم على ربيعة ولم ينصف في هذا السرد للأحداث مما يثبت تعصبه المطلق ومن طبيعة العربي الصميم أن يذكر ماله وما عليه وهذا المنهج الذي كانوا عليه أجدادنا من قول الصدق حتى على النفس فسامحه الله بما ذهب إليه 0
6- في الفقرة السادسة من مقال الدكتور عبدالرحمن قال : أن حرب البسوس وخزاز من مخترعات الوضاعين وهو بذلك قد أنكر تاريخ حقبه من الزمن وتاريخ قبيلة تحدثت عنها أمهات الكتب وكتب عنها علماء التاريخ والأنساب فهل يعقل نفي حرب البسوس ويوم خزاز الذي أوقدت به نارين لتغلب ؟ ثم أورد قول ياقوت بأن الأحوص العامري من مضر هو صاحب يوم خزاز وأدعت ربيعة بعد زمن طويل أن كليباً هو صاحبها وقبل رئاسة يوم خزاز كانت لزرارة بن عدس هكذا ذكر الدكتور الفريح وأقول عفواً يا دكتور فالقول مردود على ياقوت بحيث أن رئاسة كليب على معد وأخراجها من سيطرة اقيال اليمن معروفة ولا يشك باحث في رئاسة وائل ابن ربيعة بن زهير التغلبي الملقب ( كليب ) على بني معد فهل أحد يصدق هذه الرواية الغريبة ؟ أما قول الدكتور بأن مرة الشيباني لم يستطع حماية أبنه جساس وقال له الحق بأخوالك ليحموك فقتل قبل أن يصلهم فهذه الرواية لاصحة لها والمعروف أن مره رفض تسليم جساس للمهلهل ليقتله مما سبب حدوث حرب البسوس كما جاء بالمصادر أما قول الدكتور عبدالرحمن على لسان صاحب نشوة الطرب أن المهلهل زعيم ربيعة لم يستطع منع نكاح أبنته في اليمن وقد جاور في قوم غير ذوي نباهه فأرغموه على نكاح ابنته وأولدها اليمانية إلى آخر ما قال الدكتور وهو بذلك قد حرف صيغة الخبر ولولا انني أحسن الظن به لقلت أنه يبحث عن مثالب ربيعة ولعله تطرق لهذا الموضوع دون قصد فأقول لا يخفى على سعادة الدكتور أن الزمان له نكبات في القديم وفي الحديث فقد مر في التاريخ ما حدث لابن نويره التميمي ويعرف الدكتور ما جرى لآل البيت من نكبات ولبني أمية من نكبات كما يدرك الدكتور ما حصل لبعض خلفاء العباسيين من نكبات وحتى في هذا العصر يعرف سعادته ما حصل لشاه ايران وما حصل لحاكم العراق والأمثال كثيرة أما عدي بن ربيعة بن زهير التغلبي الملقب ( الزير ) والمعروف بالمهلهل فأن قصته معروفه بحيث أنه بعد انتصار قبيلة بكر بن وائل على قبيلة تغلب بن وائل في يوم قضة المسماه تحليق اللمم فأن هذا الانتصار الساحق قتل من تغلب خلق كثير وكان السبب هو المهلهل وكما تعلم فقد أسره الحارث بن عباد وحماه الفند الزماني وخلا سبيله فلحق بقومه وكانوا في اطراف سواد العراق فتشأموا به لما لحقهم بسببه من نكبات وغضبوا عليه فحصل بينهم وبينه مناكدة جعلته ينحاز عن قومه ويلتحق بقبيلة جنب من قحطان الكبرى وكانوا لا يعرفونه وعندما علموا أنه هو الزعيم المشهور المهلهل طمعوا في الزواج من ابنته عبيدة فزوجها معاوية الجنبي وأنجبت القبيلة المسماه عبيدة والتي لا تزال معروفة في هذا العصر ويقولون الرواة أن قبيلة عبده من شمر من سلالة تلك المرأة وذكر ابن رسول أنها انجبت راشد ومنيف وقبل أن يتزوجها معاوية الجنبي كانت قد تزوجت رجل من قبيلة عنزة فتوفي عنها وذهبت مع والدها لقبيلة جنب وتزوجها الجنبي وليس في هذا عيب بحيث أن قبيلة جنب قبيلة عريقة متكافئة مع ربيعة 0
وأرى أن سعادة الدكتور يستشهد في قول الباحث السوري الدكتور احسان القائل أن يوم خزاز يوم محدود وليس بين ربيعة واليمن وان قتلى حرب البسوس لا يتجاوز أصابع اليد كما أورد الدكتور عبدالرحمن الفريح رأي للدكتور طه حسين وهو قوله في كتابه في الأدب الجاهلي إلى أن شعر ربيعة المنسوب لابن حلزة وعمرو بن كلثوم والأعشى مصنوع ومخترع في الإسلام ولا تعرفه عرب الجاهلية وأن شعر العرب الجاهلي إنما هو شعر مضر شعر أوس بن حجر وتلميذيه النابغة وزهير وأن فخر ربيعة أنما ضهر في الإسلام وصنعه الوضاعون هكذا أورد الدكتور عبدالرحمن على لسان طه حسين قلت يعرف الدكتور من هو الدكتور احسان ومن هو طه حسين فهما قد شككوا بكل روايه تاريخية صدرت للعرب لقصد ابراز علمهم فمن أين لرجال معاصرين تصديق أو تكذيب ما ورد ذكره بالتاريخ قبل تسعة عشر قرن فهل ينزل عليهما وحي أم أنه تلفيق وتشكيك ؟ ثم سرد الدكتور حديث طويل عن رجال من ربيعة حاول التقليل من شأنهم ثم تطرق إلى نزوح ربيعة وتحامل كعادته سامحه الله وأدعى أن تميم اجلتهم من ديارهم وحلت مكانهم ثم حمل على نسابة العرب ابن الكلبي ونعته باشنع الأقوال وأتهمه بالكذب مستشهداً بقول رجلاً شعوبي معروف بشذوذ افكاره وهو يعلم أن العلامة هشام بن السائب الكلبي هو اشهر من ألف بالأنساب وتوسع بها وتقول العرب [ لولا ابن الكلبي لضاعت أنساب العرب ] والكلبي لم يتعرض لتميم بسؤ وإنما يورد نصوص تاريخية موثقة بالرواية والأخبار الذي ذكرها ابن الكلبي عن احداث الردة ليس هو وحده الذي ذكرها فقد تطرق لها الكثير من المؤرخين وأبن الكلبي نسابة أكثر ما هو مؤرخ وقد ذكر الدكتور أن ابن الكلبي طعن بأنساب العرب وهذا لم يحصل بل أن ابن الكلبي قد اسهب في الحديث عن تفاصيل أنساب العرب وفصّل تميم مما لا يوجد عند غيره ولا أرى مبرر لتحامل الدكتور عبدالرحمن على أبن الكلبي للأسباب التالية :
أولاً : أن ابن الكلبي عاش في القرن الثاني الهجري ودوّن أنساب العرب في الجاهلية والفترة التي عاصرها من الإسلام وأثرى المكتبة العربية وبذلك فهو مسلم يجب الترحم عليه والدعاء له لا شتمه ولعنه يا دكتور0
ثانياً : لم يعقب على أبن الكلبي أحد من معاصرية أو من الأجيال التي تعاقبت بعده بل أنهم ينقلون من كتابه جمهرة النسب ويشيرون له كمصدر رئيسي ومعتمد منذ ذلك التاريخ إلى هذا العصر 0
ثالثاً : لم يشنع ابن الكلبي بقبيلة من قبائل العرب مما يجعله يستحق هذا التحامل وهذه المسبة المقذعة من سعادة الدكتور وأستاذه 0
رابعاً : لم يصل أحد في هذا العصر إلى مستوى أبن الكلبي لكي يعقب عليه
خامساً : لا يوجد لابن الكلبي كتاب يحتوي على ذكر مثالب العرب وأنما يورد الخبر دون تعليق 0
سادساً : كتب ابن الكلبي لا تختص بالفقه ولا بالتوحيد لكي يتناولها الفقهاء بالتمحيص كونها تهم مصير الأمه وأنما هي أنساب تؤخذ بالأفاضة وقد اسند أبن الكلبي إلى ابن حبيب والسكري وغيره من الرواة سابعاً : لقد استعرض ابن الكلبي نسب مضر في كتابه جمهرة النسب فوقع في اربعمائة وستون صفحة ونسب ربيعة في مائة وعشرون صفحة وبذلك فقد فصّل تفاصيل وافية عن هذه القبائل وكذلك نسب اياد وانمار وقضاعة بالأضافة إلى انساب العرب القحطانية فأين الخطأ في كتاب ابن الكلبي يا دكتور ومن هو النسابة العربي الذي فصّل أنساب العرب اكثر من أبن الكلبي لذا فأن القول في تكذيب أبن الكلبي غير معقول وغير مقبول 0
أما الرواية التي أوردها ابن الكلبي عن يذكر بن عنزة والنهدي القضاعي فقد ذكرها البكري من أسباب حرب ربيعة وقضاعة وتتداول العرب المثل القائل (ذهاب القارض العنزي) أو ( حتى يؤب القارض العنزي) والقارض هو يذكر بن عنزة كما ورد في نصوص المؤرخين وهذا دليل على ثبوت القصة وليس فيها مساس لربيعة فأن الأحداث تجري وما حدث قديماً لا يمكن أنكاره أو تحويره في هذا العصر وفي الختام اقترح على أخينا وصديقنا سعادة الدكتور الفاضل عبدالرحمن الفريح أن يكف عن هذا الجدال العقيم عملاً بقول الحق سبحانه وتعالى القائل ( تلك أمة قد خلك لها ما كسبت ولكم ما كسبتم ولا تسألون عما كانوا يعملون ) وبما أن هؤلاء القوم قد افضوا إلى ربهم فلا ينبغي لنا أن نتخذ احداثهم للجدال بيننا من منطلق الفزعة لربيعة أو لتميم وما هذا الرد المختصر إلا لتبيان الحقيقة التي أرجو ألا تغيب عن سعادة الدكتور مع تقديري واجلالي لكل رجل يعتز ويفتخر بقبيلته ويذود عنها بالحق وليس بالباطل وختاماً اشكر القائمين على صحيفة الجزيرة الذين فسحوا لنا المجال لتصحيح المعلومة الخاطئة وتداول الرأي بين الباحثين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته0

كتبه الباحث : عبدالله بن دهيمش بن عبار العنزي



وأفيد الأخ الفقيري أن عندي ملف خاص يحتوي على عشرات الردود في الكفاح عن ربيعه حتى أن قام ضدي بعض الحاقدين والشواذ من حثالة قبيلتنا وتركت الدفاع عن القبيلة وبدأت أدافع عن النفس وعن تاريخ القبيلة ونسبها الذي شوه من قبل بعض الذين يدعون أنهم باحثين وهكذا وكما قلت :


كم واحد فن الخطابه يجيده *** وربه عطاه الموهبه والجواده


لكن عن اللابه اقلامه بليده *** ما سال في مجد القبيله امداده


شبحه قريب ولا اهدافه بعيده *** عينه على الصاحب سوات الجراده


جوده على خطو القرابه عضيه *** وأن جت من الأقصين يلزم حياده
عبدالله بن عبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-08-2014, 11:09 AM   #7
عضو منتديات العبار
 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
المشاركات: 30
افتراضي

جزاك الله خير ابو مشعل ماتقصر
الفقيري متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-30-2018, 02:22 PM   #8
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2016
المشاركات: 39
افتراضي

السلام عليكم
عنزة في القرن ثالث الهجري كانت فالعراق وهاجرت الى خيبر بقرن سادس الهجري تقريبا كيف تكون رواية الهمداني صحيحه !؟
فتى ربيعه متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-30-2018, 08:05 PM   #9
صاحب الموقع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 8,677
افتراضي

الأخ فتى ربيعه هجرة عنزة من عين التمر في نهاية القرن الثالث الهجري وليس في القرن السادس وقد حصل بين عنزة وبين الأزد معركة في جسر شمعون عام 257هجري وكانوا متجاورين ومن عادة الخلافة العباسية إذا حدث شر بين قبيلتين بموجب توسع رقعة الخلافة الإسلامية فأن الخليفة يأمر برحيل قبيلة وابعادها عن الأخرى وقد ذكر المعركة أبن الأثير ويستنتج أن عنزة رحّلت بأمر فكيف ترحل من موقع على طاش الفراة ومن العراق بلد النخيل والأرزاق والأنهر وتأتي لللحرة السمراء لذلك ما ذكره الهمداني صحيح 0
عبدالله بن عبار متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

 
المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سؤال لابن عبار وأرجو الرد عليه. العلوي الحربي الأنساب العام واستفسارات الأنساب 2 09-26-2012 01:53 AM
ابن عبار ارجو الرد علي استفسار ضرررررررروي جدا ارجوك ابن مخيثل من الصقور الأنساب العام واستفسارات الأنساب 3 01-29-2010 07:25 PM
اتمنى الرد من ابن عبار في اقرب وقت الحقيقه الأنساب العام واستفسارات الأنساب 1 12-19-2008 03:50 AM
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

 
تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

 
 
 

الساعة الآن 05:27 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 3
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd 
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009